أمن الداخلة يضع يده على عصابة روعت مهنيي الصيد بميناء المدينة

0
الصورة من الأرشيف

أوقفت مصالح الأمن شخصين على خلفية الأحداث التي شهدها مبناء الداخلة فجر الخميس 13 يونيو 2019 ، والتي كانت قد تسببت في تخريب 12 سيارة، تعود ملكيتها لربابنة وبحارة كانت مركونة  بميناء الداخلة.

ومن المنتظر أن يتم اليوم الإثنين 17 يونيو 2019 عرض الضنينين الموقوفين على أنظار الوكيل العام للملك بمدينة العيون ، فيما تواصل الأجهزة المختصة ابحاثها بخصوص النازلة للوصول إلى متورطين آخرين في ذات العملية،  التي خلفت إستياء كبيرا في أوساط مهنيي الصيد بالداخلة.  خصوصا ان العملية تمت داخل الميناء الذي من المفروض أن يكون محميا.

 وعمد المخربون الذين رصدتهم عدسات بعض كاميرات المراقبة، المثبتة على جدران سوق السمك التابع للمكتب الوطني للصيد بالداخلة إلى إزاحة الغطاء الذي كان يوجد على كل سيارة (باش) حيث تم تهشيم الزجاج الأمامي لهذه السيارات، التي كانت مركونة في ساحة خلف سوق السمك، كما تم إتلاف  بعض المحتويات حتى وإن وصفها اصحابها بأنها لم تكن ذات قيمة كبيرة.

وكانت عناصر الشرطة القضائية والعلمية والتقنية، قد إنتقلت إلى عين المكان للوقوف على النازلة، وأخذ عينات من البصمات للأضناء  الذين كانوا وراء هذه العملية،  التي أثارت إستياء الكثيرين بخصو تدبير العلمية الأمنية والتنظيمية بالميناء .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا