بحارة بوجدور يلتمسون خصهم بعطلة من أسبوعين تزامنا مع عيد الأضحى

0

إلتمست مجموعة من الفعاليات الجمعوية والمهنية بإقليم بوجدور في مراسلة تم رفعها لعدد من الجهات المسؤولة، منح العاملين بقطاع الصيد البحري إجازة عن العمل بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

 وطالبت الفعاليات الجمعوية حسب نص الوثيقة التي تتوفر البحرنيوز على نسخة منها المرفوعة للمكتب للإدارة الإقليمية للمكتب الوطني للصيد ، بخص الشرائح البحرية المهنية بعطلة مدتها 15 يوما، ابتداء من يوم الخميس 24 غشت 2017 إلى يوم السبت 09 شتنبر 2017، في أفق استئناف الأنشطة التجارية والخروج في رحلات الصيد بإقليم بوجدور.

وسجلت المراسلة أن طلب إمداد العاملين بقطاع الصيد البحري بهده العطلة،  جاء بناءا على خلاصة لقاء انعقد يوم الاثنين 14 غشت 2017 كان قد  جمع جمعية النهضة لتجارة السمك و جمعية الساحل لتجار السمك بهيئات مهنية و أرباب  قوارب الصيد  التقليدي، في قالب توافقي مراعاة لظروف السفر والدخول المدرسي حسب منطوق الوثيقة.

وحسب بوجمعة ملولي رئيس جمعية  الهدى للصيد التقليدي ببوجدور، ان طلب الحصول على إجازة  لفائدة العاملين بقطاع الصيد البحري بالإقليم، جاء بناءا على طلب مهنيي و تجار الصيد البحري بالاقليم، هربا من الروتين اليومي والتوجه نحو إحياء صلة الرحم وتوطيد علاقات الأخوة بين الأقرباء والأصدقاء،. باعتباره سلوكا راسخا عند المغاربة.  وهي فرصة في ذات الوقت للسفر ومغادرة أماكن الاشتغال الاعتيادية ومنازل الإقامة الدائمة طول السنة.

وأضاف الفاعل الجمعوي ،أن الغرض من هده العطلة هو تمكين البحارة وأبنائهم من قضاء ما تبقى من العطلة الصيفية، التي تزامنت مع عيد الأضحى المبارك، في أفق الدخول المدرسي، مؤكدا في ذات السياق أن اغلب العاملين بقطاع الصيد البحري بالإقليم، هم وافدون من مدن بعيدة ك “اسفي ، الجديدة ، شيشاوة ،… ” و هي فترة ستشكل مناسبة لقضاء مجموعة من الأشغال الأسرية حسب ملولي، من اقتناء كسوة العيد، وتلبية مطالب أبناء البحارة من حجز مقاعد دراسية وتحصيل الكتب المدرسية.

يشار ان الهيئات المهنية بإقليم بوجدور سبق لها و أن طالبت في ملتمس رفعته للجهات المسؤولة السنة الفارطة، بتمكين جل العاملين بقطاع الصيد التقليدي ببوجدور بعطلة مدتها 15 يوما لقضاء العيد في أحضان عائلاتهم بمختلف أقاليم المملكة.

أضف تعليقا