سرقة قوارب الصيد بأصيلة تستنفر الصيادين ومعهم السلطات المينائية

0

دعت جهات محسوبة على مهنيي الصيد التقليدي بأصيلة إلى تعزيز لجن المراقبة داخل ميناء المدينة، للحد من عمليات السرقة التي تستهدف  قوارب الصيد التقليدي بالمنطقة مؤخرا، بهدف إستعمالها في سلوكيات مشبوهة خصوصا الهجرة السرية.

وقال حفيظ حرمة وهو ربان قارب للصيد التقليدي يحمل اسم “زينب” بميناء أصيلة ، أن قاربه تعرض للسرقة قبل أزيد من شهر ، مشيرا أن الجهات المسؤولة مستمرة في البحث في  حيثيات النازلة. و ذلك على إثر تقديم الشخص المتضرر بشكاية للدرك البحري، الذي يواصل بحثه عن القارب المتواري عن الأنظار.

و حسب تصريحات مهنية متطابقة ، فظاهرة إستعمال قوارب الصيد في الهجرة السرية قد تضخمت أعدادها في الفترة الآخيرة ، الأمر الذي خلف موجة من الاستياء في صفوف البحارة، لما تشكله مثل هذه السلوكيات من مخاطر على سلامة الأرواح البشرية، وقبلها معدات وقوارب الصيد البحري التي أصبحت مستهدفة من طرف الشبكات التي تنشط في الهجرة السرية   . حيث  دعا المهنيون  الجهات المسؤولة ، إلى تشديد المراقبة بشتى أنواعها بالميناء ، و خص الميناء بكاميرات للمراقبة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا