عامل إقليم بوجدور يشرف على تسليم تجهيزات ومعدات لمهنيي الصيد بالإقليم

0

أشرف عامل إقليم بوجدورإبراهيم بن إبراهيم أول  أمس الثلاثاء 15 غشت 2017  بمقر الفضاء الجمعوي ببوجدور، على تسليم مجموعة من المعدات و التجهيزات البحرية همت جرارا و15 محركا  لفائدة  مهنيي الصيد التقليدي بكل من سيدي الغازي و افتيسات كاب 7، والتي سهر على اقتنائها كل من تعاونية الوفاق لفريق ابحار الزوارق و تعاونية المسيرة الخضراء للصيد التقليدي،  وذلك بشراكة مع المبادرة التنمية البشرية.

وضمت هذه المعدات والتجهيزات جرارا، تم تسليمه لتعاونية الوفاق لفريق أبحار الزوارق، من أجل تنظيم عملية رفع القوارب وإخراجها من البحر، في أفق تجويد هذه الخدمة التي كان يشرف عليها فريق “أزدوز”، كخدمة ضلت محفوفة بالمخاطر و المجازفة،  سيما أن هدا الفريق  يقوم بشكل يومي برفع قوارب الصيد التي قد يصل وزنها لثمانية أطنان، ما يتسبب في بروز مجموعة من الأمراض ك ” السياتيك ..الروماتيزم ….”

وقال إبراهيم الحر رئيس تعاونية الوفاق لفرق ابحار الزوارق،  أن البادرة تروم إعادة الإعتبار ل 27 شخصا منظمين داخل التعاونية  المتخصصة في نقل قوارب الصيد التقليدي، وتمتيع هذه الشريحة التي ظلت تشتغل في ظروف قاهرة،  بنوع من الكرامة الإنسانية في أداء مهامها.

وأبرز المصدر المهني في ذات السياق،  أن تكلفة  الجرار بلغت 286 ألف درهم ،  ساهمت فيه تعاونية الوفاق ب 86 ألف درهم، فيما  دعمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية المشروع ب 200 ألف درهم . وسيمكن المشروع يقول المصدر، المستفيدين من فرص عمل قارة.

من جانبه شدد صبي محماد رئيس  تعاونية المسيرة الخضراء لصيد التقليدي بقرية الصيد “سيدي الغازي ” التي إقتنت بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 15 محركا لفائدة 15 بحارا من منخرطيها، شدد على الأثر الإيجابي والتحفيزي للمشروع المتمثلة الرامي إلى تحسين الوضعية الاقتصادية و لاجتماعية لمنخرطي التعاونية، في أفق استكمال الشطر الثاني من المبادرة الساعية إلى محاربة الهشاشة والفقر في صفوف مهنيي الصيد التقليدي بالمنطقة.

 و بلغت  التكلفة الإجمالية لمشروع إقتناء 15 محركا بسرعة 18 حصانا، والمندرج في إطار البرنامج الأفقي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، 280 ألف درهم، ساهم فيها المستفيدون ب 150 الف درهم، فيما بلغت المساهمة المالية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية 130 ألف درهم .

 

 

أضف تعليقا