مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تتسلم سفينة غاز متخصصة في نقل الأمونياك

0
سفينة لنقل الغاز بسواحل العيون

أعلنت مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط عن تسلمها لسفينة الغاز” نافيغاتور الجرف” المتخصصة في نقل مادة الأمونياك .

وذكرت المجموعة في بلاغ لها، أن عملية تسلم هذه السفينة، التي جرت بالموقع الصناعي الجرف الأصفر، تعد ثمرة شراكة استراتيجية بين المجموعة التي استأجرت الباخرة ، ومالك السفن البريطاني ” نافيغاتور غاز “، المالك والمشغل لأكبر أسطول عالمي من ناقلات الغاز المسال.

وصنعت سفينة ” نافيغتور جرف ” ، التي يبلغ طولها 180 مترا ، في أوراش هيونداي ميبو بكوريا الجنوبية، مع الإشارة إلى أن هذه السفينة تتوفر على قدرة تحميل تصل إلى 25000 طن متري.

وستزود هذه السفينة منصة الجرف الأصفر بالأمونياك، لتضمن بذلك مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ، نقل الكميات اللازمة من هذه المادة الأولية، حيث يعتبر الأمونياك من بين المواد الأساسية المستعملة في صناعة الأسمدة بالنسبة المجموعة.

وقد انتقلت الكميات المستوردة من هذه المادة ، من قبل المجموعة من 800 ألف طن سنة 2013 ، إلى 1.2 مليون طن سنة 2016 ، وتتوقع المجموعة برسم 2018 أن تبلغ حاجياتها من الأمونياك حوالي 1.8 مليون طن.

وحسب المجموعة، فإن سفينة ” نافيغاتور جرف ” ستواكب التطور غير المسبوق للجرف الأصفر، المحور العالمي لمعالجة الفوسفاط الخام ، والذي تتزايد قدرته الإنتاجية بشكل متواصل.

وستتم إمدادات الأمونياك عبر ” نافيغاتور جرف ” وفق نظام ” تايم شارتر ” ، مع الإشارة إلى أن استئجار السفينة على المدى الطويل ، يعتبر سابقة في تاريخ المجموعة .

سيمكن هذا الإجراء من تقليص ملحوظ في تكاليف الشحن المرتبطة بواردات مادة الأمونياك، كما سيمكن من تعزيز مكانة المجموعة لتصبح أول منتج عالمي للأسمدة الفوسفاطية .

البحرنيوز : وكالات 

أضف تعليقا