2 تعليق

  1. التقسيم الذي تتكلمون عليه أحبائي بحصرة كبيرة تقسيم مصنوع من لوبيات ضد مراكب اسفي بمعية من التمثيلية الوهمية وبعض أرباب المراكب ومن صوتو ضد الغيورين على المهنة بميناء اسفي. هناك مراكب من اسفي في بوجدور والعيون والداخلة إذن مصائب قوم عند قوم فوائد اليوم، هناك من يحاول على عودة مراكب ميناء آسفي الي المناطق الجنوبية لكن بشرط ألا يكلم عن مصيدة بوجدور ، لأنها جزء لا يتجزأ من التوثيق لأصحابها الذين يقولون العام زوين، ومع هذا هناك.استجابة للفكرة والرأي في عدم التدخل أو استعمال إشارة عن ميناء بوجدور اثناء اللقاء بالوزارة من أجل التعاون أثناء اللقاء والحوار في عودة مراكب ميناء اسفي للصيد بالمنطقة الجنوبية، الذي كان بالأمس ملك الموانئ، والجالس على عرش الصيد والتصدير لكن الله يمهل ولا يهمل .

  2. اشكر إخوانى البحارة الغيورين على هاده المدينة برفع أصواتهم ولو انها دابلة من شدة الألم على أي حال إنهم أبناء المدينة ويتكلمون بحصرة ليس متل اسماكها المهاجرة تتركهم وقت الشدة . إنهم يتكلمون عن التقسيم وليس على الأشخاص ولكن لكل أجل كتاب إن نوايا بعض الأشخاص لهدم روح التعاون بين البحارة وربابنة هاده المدينة كشفت .لقد اعطيتهم الفرصة ولم يفعلو لها شيء إلا نهب خيراتها (خلو البحارة يتكلمون عن ميناءهم لأنهم هم المتضررين )..؟

أضف تعليقا