ميناء المرسى بالعيون يحقق أرقاما قوية في حجم مفرغات السردين خلال الشهر الفضيل

0

حققت  مراكب السردين التي تنشط في سواحل مدينة المرسى بالعيون اليوم الثلاثاء  كميات متفاوتة من مصطادات أسماك السردين، بلغت حسب المصادر ما بين 1200 و 1400 صندوق ، فيما إستطاع  البعض تعبئة مجموع الصناديق المسموح بها في حدود 2000 صندوق للرحلة الواحدة .

و ارتفعت وثيرة الطلبات الزائدة على اسماك السردين ، توازيا مع ارتفاع طلبات الاستهلاك في الأسواق المختلفة على المادة الخام ، حيث حافظ ميناء العيون على نهجه في تزويد السوق الوطنية ، بحكم حجم كميات المصطادات السمكية التي توفرها حوالي 150 مركبا لصيد السردين ، فيما تختلف الوجهات ما بين معامل التصبير و التعليب ، و الاستهلاك .

و تراهن أسواق الاستهلاك الوطنية المختلفة على منتجات الصيد المتأتية من سواحل العيون ، في ظل شح السردين في الموانئ الأخرى ، بحيث أن نشاط المراكب بميناء الداخلة متوقف مند دخول شهر رمضان ، و تذبذب حجم السردين و الأنشوبة بميناء الوطية بطانطان، في الوقت الذي لم تسجل موانئ سيدي افني و أكادير أي شيء يذكر .

 و تفيد الأخبار المستقاة من الأسواق، أن سردين العيون ،وصل إلى ما بعد مدن فاس و مكناس و بعض المدن الشمالية لكي يغطي الخصاص الحاصل في هذه المادة التي تعتبر الأكثر طلبا في شهر الصيام .

  و يتابع المهنيون رحلات الصيد البحرية في سواحل مدينة المرسى لأيام قليلة أخرى ، في الوقت الذي أحجم البعض عن الخروج في رحلات الصيد، إيذانا بفترة تاروحيت و سوسان الشبكة، نحو الالتحاق بالأهل لتمضية العشر الأواخر من رمضان  في أحضانهم .

و بحسب الأرقام الرسمية من المكتب الوطني للصيد البحري بالعيون ، فقد بلغ حجم الكميات المفرغة من أسماك السردين في الأيام الماضية سقف 2000 طن يوميا ، فيما سجل  يوم أمس الاثنين 4 مايو 2018  تراجعا على مستوى المفرغات التي إنحصرت في حوالي 630 طنا .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا