أخنوش يضع ضمن الأولويات خمس إجراءات تستهدف مليون منصب شغل والصحة والتعليم ودعم المحتاجين

1

إختار عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، أمس الخميس 03 يونيو 2021، مدينة أكادير، لإطلاق الجولة الوطنية لتقديم “برنامج الأحرار”،  بوعودا قوية سترسم الخطوط العريضة لتنزيل مجموعة من الإجراءت التي تجيب حسب الأمين العام لحزب الحمامة، على إنتظارات المواطنين التي تم تجميعها  “من خلال قافلة “100 يوم 100 مدينة التي ترسخ لحضور الحزب في الميدان طيلة السنوات الخمس الماضية، والتي مكنت من سيل من المشاكل المحلية، التي تلزم الحضور إلى هذه المدن للاستماع للمواطنين ومناقشة هذه المشاكل معهم، لأنها تختلف من مدينة إلى أخرى”.

وأطر أخنوش رؤيته المستقبلية في حالة وصل الحزب إلى دائرة القرار الحكومي  بخمسة إجراءات كبرى تؤسس لتعاقدات سياسية مستقبلية سليمة، كما تحمل مقومات التغيير التي يطمح لها المواطن. في إطار برنامج المعزز بالأرقام، يؤكد رئيس الحزب أنه قابل للتنفيذ،  لاسيما أن كل أولوية من الأولويات الخمس ن هي  تتوفر على 5 إجراءات، ما يرفع مجموعها إلى 25 إجراءً.  مؤكدا أن أولى هذه الإلتزامات، هي استفادة كل مغربي يبلغ 65 سنة أو أكثر وهو في وضعية هشاشة، من تغطية صحية بالمجان ومدخول مضمون لا يقل عن 1000 درهم في الشهر في أفق سنة 2026، على أن يبدأ الأمر بمبلغ 400 درهم في الشهر.

وبالنسبة لثاني التزام، حسب أخنوش، هو تقديم إعانات بمبلغ 300 درهم في الشهر للوالدين عن كل طفل، بشرط استكمال الدراسة، لأن الحزب لن يسمح بالهدر المدرسي، إضافة إلى منحة الولادة التي تبدأ بألفين درهم على المولود الأول، مع الخضوع للفحوصات المجانية والإجبارية لتتبع الحمل والمواليد الجدد، وغيرها من الإجراءات التي جاء بها البرنامج في هذا الالتزام. أما ثالث التزام، يضيف أخنوش يتعلق بإصدار بطاقة “رعاية”، لإنهاء معاناة المواطنين مع مصاريف العلاج والحكرة والحاجة، مشيرا إلى أن هذه البطاقة توفر حلولا لكل هذه المشاكل بفضل الوسائل التكنولوجية وتعميم التغطية الصحية.

وفي رابع التزام، أوضح أخنوش أنه يهم خلق مليون منصب شغل، مذكرا في هذا الصدد، بالأضرار الجسيمة التي لحقت بميدان الشغل بسبب جائحة كورونا، التي همت حوالي 600 ألف منصب شغل، مشددا على أن الحزب يلتزم بإطلاق برنامج طارئ لتوفير 250 ألف منصب شغل من خلال برامج كبرى وصغرى للأشغال العمومية. وفيما يتعلق بالالتزام الخامس، فالأمر يتعلق بحسب أخنوش، بتحسين جودة التعليم ورد الاعتبار لمهنة التدريس، مشددا على أن الأستاذ يبقى في صلب أهمية ما جاء في هذا الالتزام وهو المفتاح لإصلاح المدرسة العمومية، بحيث سيتم توفير تكوين جيد ومستمر للأساتذة قبل ولوجهم

وشدّد أخنوش على أن حزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم قادر على الالتزام مع المغاربة بهذا البرنامج، ويتوفر على الكفاءات اللازمة لتنفيذه وتنزيله على أرض الواقع، مشيرا في هذا الصدد إلى الطاقات التجمعية التي بينت عن قدراتها وكفاءاتها من خلال إنجاح استراتيجيات وطنية كبرى.

وشهد اللقاء الذي إحتضنه أحد فنادق مدينة الإنبعاث ، حضورا ضم قيادات الحزب، من أعضاء المكتب السياسي ومنسقين جهويين وإقليمين ورؤساء المنظمات الموازية للحزب، ومناضلات ومناضلي الحزب، الذين حجوا إلى هذا اللقاء من أجل استقبال أولى لقاءات جولة الحزب لتقديم “برنامج الأحرار”. حيث تهدف هذه المبادرة التواصلية الجديدة، إلى التعريف برنامج  الحزب ورؤيته المستقبلية.

تعليق 1

  1. مامن حزب على مدى السنوات الاخيرة اعطى المغاربة امل جدي في مستقبلهم الصحي و الاجتماعي و التربوي و الاقتصادي. السيد اخنوش اليوم و بعد سنوات من العمل و المثابرة و الاستماع الى المواطنين في كافة ارجاء الوطن و حتى خارجة أتانا بحلول واقعية للتغير و الوصول بالمغرب الى صفوف الدول المتقدمة. علينا ان نشارك في هدا التغيير و الدفاع على مرتكزاته و انشاء الله التجمعيين سيكتسحو صناديق التصويت لا للكراسي بل للعمل و خدمة المغرب ملكا و شعبا و ارضا.
    على بركة الله.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا