أكادير .. حجز شحنة من الأسماك المهربة تدفع بصاحبها إلى محاولة الإنتحار بالسقوط في حوض مربع الصيد

0
الصورة تقريبية من الأرشيف

 أجهضت مصلحة مراقبة الصيد التابعة لمندوبية الصيد البحري بميناء اكادير صباح اليوم الأربعاء 10 فبراير 2021 ،عملية تهريب كبيرة للأسماك، بعد تفقد شاحنة محملة بكميات كبيرة من الأسماك، حيث تبث عدم توفر السائق على الوثائق الثبوتية لذلك، من التصريح الصحيح والحقيقي للحجم ونوعية الأصناف التي تشكل الشحنة.

 وقالت مصادر مأذونة في تصريح لجريدة البحرنيوز، أن مصلحة المراقبة التابعة لمندوبية الصيد البحري بميناء أكادير، شككت في حمولة شاحنة كبيرة اليوم الأربعاء 10 فبراير 2021. لتأمر السائق بفتح الباب في إطار المهام والمسؤوليات الموكولة إليها، في تفعيل عملها لمراقبة أنشطة الصيد البحري، وإثبات المخالفات. حيث تمكنت  على إثر ذلك من الوقوف على حجم كبير من الأسماك المختلفة الأصناف، داخل الشاحنة، دون وجود ما يفيد مصدرها الحقيقي، أو قانونيتها، ليتم حجزها و تفعيل المساطر القانونية.

وثار صاحب شحنة الأسماك، التي تم حجزها من طرف مصالح مندوبية الصيد البحري بأكادير، وقام برمي نفسه في حوض مربع الصيد، في حركة بئيسة تقول مصادر مطلعة، كان القصد منها اعتراض عمل مصالح المراقبة، وتحدي قرارهم. إذ تم تقديم المساعدة للشخص المذكور، من أجل رفعه من الحوض.

فتحت مفوضية شرطة ميناء أكادير، تحقيقا في القضية، لإجلاء الوقائع. إذ تم استجواب المعني بالأمر، وأخد إفادته، لتكييفها حسب طبيعتها، هل يتعلق الأمر بمحاولة انتحار للضغط على مصالح المندوبية في تنفيذ القوانين، أو مجرد حادث عرضي، جعل المعني يسقط سهوا في حوض الميناء.

ومن جانبها فتحت مصالح مندوبية الصيد البحري تحقيقا دقيقا لمعرفة المصدر الحقيقي للكمية المحجوزة، والمكونة من أسماك الشرن، والروجي، والكرفيت الوردية، والروبيو، والباصمان، وأسماك الميرنة. إذ أن من شأن التحقيق، تحديد وجهة حمولة الشاحنة المحجوزة، بناء على معرفة مصدرها الحقيقي.

البحرنيوز:  يتبع ..

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا