أكادير .. حملات مراقبة ميدانية لمحاربة التهريب وتبييض الأخطبوط بنقط الصيد

0

ستبقت مصالح مندوبية الصيد البحري بأكادير، الموسم الشتوي لصيد الأخطبوط 2021 بخطة عمل شاملة، تجسيدا للالتزامات الإدارية المرتبطة بتدبير أنشطة الصيد البحري في المنطقة بعقلانية، وحكامة ترسخ نجاح وزارة الصيد البحري، في شخص مندوبية الصيد بأكادير.

وانتقلت فرق المراقبة من مندوبية الصيد البحري بأكادير، إلى نقاط الصيد المختلفة بكل من إيموران، و تاغازوت، وإيمي ودار، وتيكرت، لمعاينة ميدانية لمختلف مجريات العمليات المترابطة، بالتصريح بحصيلة رحلات الصيد للقوارب التقليدية. باعتبار أن بداية الموسم تسجل تدفق كبير للإخطبوط. وبالتالي تسهر مصالح المندوبية على تدبير المرحلة الأولى من الانطلاقة لتلافي التهريب، أو تصريف الأخطبوط في السوق السوداء.

وتندرج حملة المراقبة التي نفذتها مصالح مندوبية الصيد البحري بأكادير، إلى مجموعة من نقاط الصيد و التفريغ في سياق دينامية جيدة، أثمرت صيرورة عمل هادفة، ترمي إلى تحقيق أليات الحكامة الجيدة؛ الموازية لمحاور استراتيجية أليوتيس، وآفاق تكريس فعلي للمكتسبات المهنية.

وبحسب الأرقام المسجلة على مستوى ميناء أكادير بتاريخ 2 يناير 2021، فقد عرف الميناء تفريغ حوالي 7 طن من الأخطبوط، حصيلة 177 قارب صيد تقليدي، بمعدل 40 كيلوغرام للقارب الواحد. وهي المفرغات التي حققت أثمنة قصوى بلغت 74 درهما. كما أنه بتاريخ 4 يناير تم تفريغ أكثر من ضعف اليوم الأول، بما يقارب 16 طنا، من الأخطبوط، حصيلة 328 قارب صيد تقليدي تفرغ مصطاداتها بميناء أكادير. وبمعدل 47 كيلوغرام للقارب،  حيث استقرت الأثمنة في 74 درهم. وهي أثمنة جيدة مقارنة مع الموسم السابق.

وعرفت نقطة الصيد إيموران بتاريخ 2 يناير 2021 تفريغ 636 كيلوغرام من الأخطبوط، حصيلة 28 قارب صيد تقليدي بمعدل 23 كيلوغرام للقارب الواحد . حققت في عمومها ثمن متوسط يصل إلى 70 درهم. فيما أن نقطة الصيد والتفريغ إيمي ودار، فاقت كل التوقعات من خلال تفريغها حوالي 1377 كيلوغرام بذات التاريخ، أي 2 يناير 2021، كحصيلة صيد ل 50 قاربا تقليديا، وبمعدل 28 كيلوغراما للقارب الواحد. إذ  تراوحت الأثمنة ما بين 73 و74 درهما للكيلوغرام الواحد.

وسجلت نقطة الصيد والتفريغ تيكرت بتاريخ 2 يناير 2021 تفريغ حصيلة مهمة، تربعت على عرش المفرغات في مختلف نقاط الصيد بنفوذ مندوبية الصيد البحري بأكادير، ب4647 كيلوغرام من الأخطبوط. وهي نتاج رحلات الصيد ل67 قاربا للصيد التقليدي، وبمعدل 69 كيلوغراما للقارب الواحد. حيث أن الثمن المتوسط وصل ل 70 درهما للكيلوغرام الواحد. فيما ارتفع حجم مفرغاتها بتاريخ 4 يناير 2021 بحوالي الضعف، محققا 9315 كيلوغرام، بمعدل 103 كيلوغرام  للقارب الواحد، من أصل 90 قاربا أبحرت بدلك التاريخ. إذ بلغت الأثمنة المتوسطة أرقام 74 درهما للكيلوغرام الواحد.

وتراهن مصالح مندوبية الصيد البحري بأكادير، على محاربة الصيد غير القانوني، وغير المصرح به، و وغير المنظم. كما أنها شديدة الحرص على قطع الطريق أمام العمليات التدليسية، الرامية لإنتاج الأوراق لإعادة بيعها وتبييض الأخطبوط، المتأتي من صيد جائر، و مجهول.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا