أمواج الأطلسي تلفظ جثة الطفل الغارق بميناء المرسى بالعيون

0
سيارة لنقل الأموات

 لفظت أمواج البحر في الساعات الصباحية من اليوم الأربعاء 31 مارس 2021، جثة الطفل القاصر الذي لقي حتفه غرقا أمس الثلاثاء 30 مارس 2021، في حادث غرق مأساوي بميناء المرسى بالعيون، بعدما كان يسبح رفقة مجموعة من الأطفال بالمنطقة.

 وتم إجلاء الجثة من قبل عناصر الوقاية المدنية، نحو مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالعيون. فيما قام الدرك الملكي البحري بتحرير محضر بالمعاينة، في أفق اتخاذ المتعين في هذه الحالات.

 وحمّل بعض مهنيي الميناء في إتصال مع “البحرنيوز”، المسؤولية لسلطات المراقبة، بتغاضيها عن دخول الأطفال لميناء المدينة. إذ أصبحت الأسوار التي تم تشييدها لحماية الميناء وغير المحروسة، منفذا للأطفال و عدد من الغرباء؛ ما يشكل مصدر خوف وقلق من تكرار حوادث أخرى كهذا الحادث المأساوي.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا