الجبهة .. اللجنة المحلية تقلص سقف المصطادات من الأخطبوط المسموح بها بسواحل الدائرة البحرية

0
خافرة البوران في حملة مراقبة بسواحل الجبهة

قررت مندوبية الصيد البحري بالجبهة أمس الجمعة 15 يناير 2021، تقليص سقف مصطادات الأخطبوط المسموح بها لأسطولي الصيد التقليدي والساحلي ، في إطار تتبع المصيدة برسم الموسم الشتوي 2021.

وجاء القرار الجديد  بتوصية من للجنة المحلية لتنظيم الاخطبوط، وتتبع المؤشرات البيولوجية، والحصص اليومية للمصايد التابعة للجبهة. وذلك في إطار الاستغلال المعقلن لصيد الاخطبوط. حيث تقرر تقليص الكمية الممنوحة إلى 40 كيلوغراما كحصة يومية لقوارب الصيد التقليدي، في حين نال أسطول الصيد الساحلي صنف الجر كمية 200 كيلوغرام كحصة يومية لكل مركب صيد.

وفي ذات السياق أكدت مصادر إدارية من داخل مندوبية الصيد البحري، في تصريحها لجريدة البحرنيوز، أن قرار اللجنة المحلية، جاء بعد تجاوز أسطولي الصيد  التقليدي نسبة 57 في المائة من إجمالي الكوطة، الممنوحة للمنطقة من الاخطبوط خلال هدا الموسم في أقل من شهر، وهو الأمر الذي فسح المجال أمام اللجنة لتقليص سقف المصطادات المسموح بها للأسطولين.

وتعول المندوبية على القرار الجديد، في ضمان استمرار مهني الصيد في إستقطاب هدا النوع من الرخويات بشكل دائم ومتوازن إلى حين إنتهاء الموسم حسب تصريح المصادر الإدارية. هذه الآخيرة  التي أبرزت أن مهني الصيد التقليدي، كان السقف المخصص لهم خلال رحلة الصيد هو 80 كيلوغراما لكل قارب. لتتم عملية التمحيص من طرف اللجنة، التي قلصت الكمية إلى 60 كيلوغراما للقارب الواحد. قبل أن تقرر من جديد إعتماد  40 كيلوغراما كسقف من المصطادات للقارب. وذلك لضمان استدامة صيد الاخطبوط خلال هدا الموسم.

ولم يتجاوز اسطول الصيد الساحلي صنف الجر المسجل بالجبهة، حسب توضيح المصادر الادارية، 15 في المائة من مجموع الكوطة الاجمالية الممنوحة له. لكن رغم ذلك فقد تقرر تقليص الكمية المسموح بجلبها من طرف هذا السطول من سقف  300 كيلوغرام الى 200 كيلوغرام لكل مركب صيد خلال الرحلة الواحدة.

وأضافت المصادر الإدارية في مسترسل حديثها مع جريدة البحرنيوز، أن مصالح مندوبية الصيد البحري التابعة للجبهة، تقوم وبشكل متتالي بدوريات المراقبة بعرض السواحل المحلية. كان آخرها رحلة تفقدية قامت بها مصالح المراقبة يوم الخميس 14 يناير، على متن خافرة المراقبة والبحث المعروف بإسم “البوران”. وذلك قصد تتبع ومراقبة الآليات التي تستعمل لصيد الاخطبوط، مع مراقبة مدى احترام مراكب الصيد الساحلي صنف الجر للأميال المرخصة.

وبالرجوع للإعلان الموقع من طرف مندوبية الصيد البحري بالجبهة، والذي توصلت البحرنيوز بنسخة منه، فقد أشار أن عدم احترام أرباب قوارب الصيد التقليدي وأرباب مراكب الصيد الساحلي صنف الجر، لسقف المصطادات، المحدد من طرف اللجنة البحرية المحلية، سيعرض المخالفين للمساءلة والمتابعة القانونية.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا