الداخلة .. إجلاء جثة يرجح أنها لبحار مفقوذ قبل أيام بسواحل المدينة

0

استنفرت مصلحة إنقاذ الأرواح البشرية بالداخلة اليوم الاثنين 22 أبريل 2019 طاقم خافرة الإنقاذ ” الوحدة “، بعد تلقيها خبر تواجد جثة طافية تتقاذفها أمواج البحر بسواحل المدينة، من طرف قوارب الصيد التقليدي النشيطة بالمنطقة.

و بحسب تصريحات عليمة من الداخلة، فخافرة الإنقاذ الوحدة، انطلقت على عجل إلى المنطقة المشار إليها فور علمها بالخبر. و تمكنت بعد مجهود كبير من البحث و التمشيط، من العثور على جثة بحار تتقاذفها الأمواج في كل الاتجاهات.

وساهم قارب الصيد التقليدي المسمى “LAMZEM 2” ،  المسجل تحت رقم 122-  11243  في اصطياد الجثة، وتمريرها إلى أفراد الوقاية المدنية. هؤلاء الدين قاموا بإجلائها على ظهر خافرة الإنقاذ الوحدة.  حيث من المرجح أن تعود الجثة لبحار مركب السردين المسمى “لمغاري”، الذي فقد أثناء عملية صيد بعدما ضربه حبل الكالون، قبل 9 أيام  من الآن، أي بتاريخ 13 أبريل2019.

ورجحت المصادر المهنية أن تعود الجثة للبحار المفقود أباروش عبد الله، بحكم الموقع الذي وجدت فيه. و كانت أيضا مسرحا لفقدانه على بعد مسافة 18 ميلا بحريا من ميناء الداخلة. لكن الإجراءات و التدابير المتخذة في مثل هذه الحالة، تقتضي أولا نقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالداخلة، إلى حين استصدار أمر من محكمة المدينة لإجراء تشريح. تكون نتائجه كفيلة بتحديد هوية صاحب الجثة . وذلك في أفق اتباع المساطر لاستفادة ذويه من الحقوق التي تستوجبها النازلة.

 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا