الصويرية.. تجار السمك غاضبون من صبيب الشبكة وغياب الأمن

1

عبرت تمثيليات مهنية محسوبة على تجار الأسماك بالجملة عن تدمرها الشديد، حيال ما وصفته بالحالة العشوائية، التي تطبع سوق الأسماك بالصويرية، بسبب تردي صبيب الشبكة التي يعتمدها المكتب الوطني للصيد البحري، في تسجيل عمليات البيع والشراء داخل سوق السمك.

وأوضحت ذات التمثيليات المهنية أن من بين الإشكاليات الكبرى، التي يعاني منها تجار الأسماك بالصويرية، يبرز  انخفاض إشارة الشبكة، و انعدام التغطية في أحيان كثيرة. وهو ما يعرض مشتريات تجار الأسماك في حالة نقلها، الى عواقب وقوعها تحت طائلة الأسماك المجهولة المصدر، والمتأتية من صيد غير قانوني وغير مصرح به، و غير منظم. ما يدفعهم كرها تفيد ذات المصادر،  الى شراء الوثائق في السوق السوداء، لإضفاء المشروعية على الأسماك المشتراة بطريقة شرعية ، داخل سوق المكتب الوطني للصيد.

و تابعت المصادر المهنية حديثها بالقول، أن تلبية طلبية الزبناء في المدن وخارج الوطن، بتوفير المنتجات البحرية، تحتم على تجار الأسماك في الأوقات، التي تكون إشارة الشبكة ضعيفة أومعطلة، البحث عن حلول ترقيعية مرغمين. وذلك عبر  اللجوء لشراء الأوراق لسلعهم،  قبل توجيهها الى وجهاتها، رغم القوانين التي تنص على المسلك القانوني للأسماك والتتبع.

و عبرت جهات مهنية، عن الحالة الشاذة التي تضع محاور الاستراتيجية في كف عفريت، مع استمرار الاضطرابات في الشبكة. كما عبرت أيضا عن إستيائها من حالات الفوضى والتسيب والغياب القاطع للأمن،  الدي ينتج عنه الاعتداءات المتكررة على البحارة و التجار، و أيضا تسجيل حالات تسكع السكارى داخل الفضاء التجاري للأسماك. فيما  أشارت ذات المصادر،  أن هذه المعطيات مجتمعة ، هي تشجع في عمقها على تفشي الكثير من السلوكيات الشادة من قبيل التهريب والسوق السوداء .    

تعليق 1

  1. الصويرية القديمة التابعة لنفوذ المديرية الجهوية للمكتب الوطني للصيد البحري أسفي ومندوبية الصيد البحري مندوبها النائم الي يمكن ان نصفه بالرجل الذي ينتظر الاتي والغير الاتي ……
    ليس هذا السوق يشتكي من الفوضى والازدحام اثناء البيع والشراء بل منذ بداية السنة 2019 انقلب الكل في الكل بالأسواق التابعة لجهة مراكش اسفي .ففي الصويرة الفوضى العشوائية. اكثر من هذا ليس هناك مسؤول تابع للمكتب الوطني للصيد في البيع والتسجيل والدلالة، بل الموظفون من شركة تابعة لكازا تكنيك هم الصاهرون على جميع العليات. ايضا ميناء اسفي هو الاخر يعيش على الفوضى والتهريب من داخل السوق ، اليوم اصبح الجميع في دوامة وتراجع الى الوراء، في غياب صرامة التتبع، من طرف المسؤولين على الأسواق بالجملة داخل الموانئ وقرى الصيادين لجهة مراكش أسفي تانسبفت.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا