العيون .. مراكب السردين تفرغ مئات الأطنان من المصطادات السطحية الصغيرة

0
الصورة تقريبية من الأرشيف

شهد ميناء العيون أمس الثلاثاء 3 شتنبر 2021، تدفقا مهما لمراكب الصيد الساحلي، محملة بكميات مهمة من سمك السردين مخلوط مع أسماك (الشرن و كبايلا)، بعد إستئناف أسطول السردين رحلاته البحرية بسواحل الإقليم.

وحسب تصريحات مهنية لـجريدة “البحر نيوز”، فإن حوالي 27 مركبا عادت بكميات كبيرة متفاوتة من أسماك السردين و الشرن و كابيلا، قدرتها مصادر مهنية في نحو 700 طن. بحيث شكل تواجد أصناف أخرى مع سمك السردين أي المخلوط، أحد العوامل التي تحكمت في القيمة المالية للأسماك، وسقف الأثمنة التي بيعت بها.

وقالت جهات محسوبة على الربابنة، أن عطلة العيد ساهمت في ظهور (الرشم)، بسواحل الإقليم، مبرزة أن البحارة “غادي يحلقو مزيان”، مع التأكيد أن هذه الشهور من الموسم ستعرف انتعاش من حيث المفرغات السمكية، ومن حيث القيمة المالية، لما تعرفه سواحل الإقليم من استقرار في الأحوال الجوية، وهو الأمر الذي يرفع طموح البحارة لتحقيق مبيعات مهمة.

بعض تجار الأسماك، بميناء المرسى بالعيون في أبرزوا في حديثهم “للبحرنيوز”، أن هاته الشهور من السنة تعرف ظهور رشم أسماك الشرن و كابيلا بالسواحل، مما يساهم في الحركة الحيوية والرواج الإقتصادي، الذي يفرزه تفريغ كميات مهمة من المصطادات، وتوفير فرص للعمل، وخلق نشاط لشاحنات النقل في جميع الاتجاهات.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا