المرابط: مهنيو الصيد التقليدي واعون بالتحديات التي تواجهم بالمنطقة المتوسطية

2

أكد كريم المرابط رئیس إتحاد البحر الأبیض المتوسط لتعاونیات الصید البحري التقلیدي، أن مهنيي الصيد التقليدي بالمنطقة هو واعون بالتحديات التي تواجه قطاع الصيد التقليدي بالسواحل المتوسطية،  مبرزا أن التكتل الذي يرأسه والذي يضم قرابة 18 تعاونية بحرية، قد ساهم في تشكيل كتلة بحرية موحدة على الصعيد المتوسطي، بغية القضاء على الإرهاصات والإشكاليات التي تعيق تطور قطاع الصيد بالمنطقة.

وأوضح لمرابط الذي تحدث للبحرنيوز على خلفية إنتخابه لولاية ثانية على رأس إتحاد البحر الأبیض المتوسط لتعاونیات الصید البحري التقلیدي، أن هذا التكثل استطاع تحقيق مجموعة من المكتسبات، بفضل سياسة التواصل التي نهجها الإتحاد في علاقته بالإدارة الوصية، من خلال المراسلات واللقاءات المهنية الإدارية. وهو ما أهل  قطاع الصيد التقليدي بالمنطقة  للاستفادة من مجموعة من المصايد بإعتبار قوارب الصيد تزاول صيدا إنتقائيا ومعاشيا بإعتراف المنظمات العالمية المختصة .

وأضاف المصدر أن الإتحاد يسابق الزمن من أجل إنجاز مشروع جديد يتعلق بالطاقة المتجددة، سيستفيد منه مهنيو الصيد التقليدي المنخرطون في الإتحاد، وذلك بتعاون ألماني مغربي. مسجلا في سياق متصل ، أن الإدارة المركزية دائما ما تدعم  المشاريع التنموية البحرية، وكدا جل الاقتراحات المقدمة من طرف مهني الصيد البحري.

و في موضوع متصل سجل كريم لمرابط بإرتياح، الدور الريادي الذي قامت به إستراتيجية اليوتيس، من حيث المحافظة على الثروات السمكية، و ضبط المعاملات الاقتصادية للمنتوجات السمكية، و العمل على استدامتها للأجيال الصاعدة. هذا إلى جانب إنتشال قطاع الصيد البحري من العشوائية، و الرفع من المستوى المهني والمعرفي لمهنيي الصيد البحري، من خلال تحقيق مجموعة من الأهداف الإجتماعية والمهنية لفائدة مهني الصيد التقليدي، حيث تم بفضل إستراتيجية اليوتيس، الرفع من حجم قوارب الصيد التقليدي إلى 3 طن، وتزويدها بمجموعة من الأليات المساعدة على الإنتاج.

وتم انتخاب كريم لمرابط للمرة الثانية على التوالي رئيسا لإتحاد البحر الأبیض المتوسط لتعاونیات الصید البحري التقلیدي، إلى جانب، مكتب يضم في تشكيلته محمد بنحساين و محمد الدمغة نائبين للرئيس، فيما امسك زمام الأمانة المالية مصطفى الغازي، ينوب  عنه على التوالي كل من أحمد فاتح و  فكري الادري. ويدخل في تشكيلة المكتب كدلك، الحسين بوصف الذي امسك مهمة الكتابة العامة بنيابة من مصطفى لمقدم ومصطفى السخاري.

2 تعليق

  1. تحية خاصة لكل اعضاء اتحاد البحر الأبيض المتوسط وعلى كل المجهودات والتضحيات التي يقوم بها الاتحاد وعلى رأسهم الرئيس كريم المرابط الذي يستحق الولاية الثانية عن جدارة واستحقاق لان تجربته غنية عن كل تعريف وتمتاز بالجدية والمسؤولية وتحقيق المكتسبات وكي لا أطيل في هذا التعليق نحن دائما نفتخر بكم وتشتغل معكم وتساهم قدر الإمكان في مشاعركم الجديدة بحكم أن الدفاع على الصيد التقليدي في أمس الحاجة إلى تنظيمه أعلنته والدفاع على الفئات التي توفر قوتها على عملية الصيد التقليدي….شكرا لكم جميعا وتحية خاصة

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا