المكتب الوطني للصيد بالعيون .. ترقيات وتنقيلات للرفع من أداء المرفق الإداري

0

أفرجت الإدارة العامة للمكتب الوطني للصيد، على لائحة تنقيلات و ترقيات جديدة في صفوف موظفيها من المناديب الفرعيين ومدراء الأسواق والمصالح على مستوى مختلف موانيء المملكة، إذ أكدت مصادر مطلعة في تصريح لــجريدة “البحرنيوز“، أن العملية تبقى جد عادية في إطار التنقيلات التي تتم كل أربع سنوات.

وأفادت  ذات المصادر، أن الإدارة العامة للمكتب الوطني للصيد، أشرت على قرار ترقية الإطار بالمديرية الجهوية للمكتب الوطني للصيد بالعيون، ”ديدا بوغنطار”، رئيسا لقسم الإستغلال برتبة مندوب جهوي. ووفقا لمصادر مقربة، فإن المندوب الجهوي، ”ديدا بوغنطار”، حاصل على دبلوم ماستر في الاقتصاد تخصص المالية ومراقبة التدبير، وراكم تجرية كبيرة في مساره المهني، و يشهد له من مختلف الهيئات المهنية المحسوبة على تجارة الأسماك، برجل التوافقات بعد المدير الجهوي للمكتب “خطاري الزروالي”، الذي يسعى دائما للبحث عن الحلول المـُرضية، وبمشاركة الآخرين وفق مقاربة تشاركية بناءة، و تركيزه على إقامة و تطوير علاقات إيجابية مع الزبناء.

ويندرج قرار ترقية الإطار ”ديدا بوغنطار”، في تمكين الأطر الجديدة المعينة من تنزيل التصور الجديد لمخططات الإدارة العامة للمكتب الوطني للصيد، التي تراهن على إعادة التموقع الاستراتيجي للمكتب الوطني للصيد، لإعطاء المؤسسة زخما جديدا وتمكينها من القيام بالمهام المسندة إليها على أحسن وجه، كذراع تنفيذي للسلطات العمومية لتطوير قطاع الصيد.

وأوضحت مصادر جد مطلعة، أن عملية التتقيلات ستحمل المندوب الفرعي بإقليم طرفاية إلى نفطة التفريغ سيدي الغازي، فيما سيخلفه أحد الأطر من الإدارة الجهوية للمكتب الوطني للصيد بالعيون.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا