الهراويين .. مجهزون وتجار يأكدون أن العرض يغطي الطلب على الأسماك السطحية في ثاني أيام رمضان

0

يتواصل تزويد سوق الهراويين بالدار البيضاء بالأسماك لليوم الثاني على التوالي بمختلف الأصناف والأنواع وفي مقدمتها الأسماك السطحية الصغيرة من قبل السردين والأنشوبة.

وأوضحت مصادر محسوبة على مجهزي وتجار السمك السطحي في تصريحات متطابقة لجريدة البحرنيوز، أن سوق لهراويين سجل ولوج مجموعة من الشاحنات المحملة بأسماك الأنشوبة، لتغطية الطلبات المتزايدة على الاستهلاك خلال شهر رمضان الكريم. حيث تمكن الموزعون والمقسطون من التزود بالأسماك، لنقلها إلى وجهات مختلفة من العاصمة الاقتصادية، بل حتى إلى المدن و البوادي القريبة.

وتابعت المصادر حديثها بالقول، أن كميات هائلة من أسماك الأنشوبا وصلت في الساعات المبكرة إلى سوق لهراويين بالدار البيضاء، في توجه لتوفير المنتجات البحرية التي يزيد عليها الطلب خلال شهر الصيام. إذ أن الأثمنة المسجلة بلغت 150 درهما للصندوق الواحد، حسب حجم الأسماك المعبئة والجودة. وهي أثمنة تفضيلية تنعكس على الموزع وعلى المستهلك، حيث تراوحت اثمنة الكيلوغرام الواحد ما بين 5,50 و 6,00 دراهم .

وحسب تصريحات مهنية متطابقة، فإنه ولليوم الثاني على التوالي، إتدفقت على  سوق لهراويين بالدار البيضاء كميات كبيرة من المنتجات البحرية وبشكل خالف التوقعات،  حيث غطت الكميات المتمثلة في العرض الوفير، الطلب المرتفع على السردين والأنشوبة.  وحافظت الأثمنة على عادتها، بعيدا عن المضاربات التجارية، والإستغلال الجشع، خصوصا مع شهر رمضان.

ورغم الظروف الجوية الصعبة، وتراجع حجم المصطادات السمكية السطحية الصغيرة، أعطت المجهودات المبذولة في سياق توفير العرض بمختلف الأسواق المغربية أكلها، بعد نجاح الفاعلين في تدبير حاجيات  العرض السمكي  بسوق لهراويين في اليومين الأولين من شهر رمضان الأبرك.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا