بعد إعلان فترة صيد التونة الحمراء بطنجة .. مهنيون يتطلعون لمعرفة الحصة المرخصة

0

يتطلع مهنيو الصيد بطنجة، إلى الحصة المرخصة من التونة الحمراء التي سيتم صيدها في الشهر الأربعة القادمة بسواحل الدائرة البحرية،  بعدما حددت إدارة الصيد الفترة المخصصة لصيد هذا النوع من الأسماك بالنسبة لأرباب قوارب الصيد التقليدي ومراكب الصيد بالخيط العاملة بمحيط الدائرة البحرية بطنجة من 15 يونيو 2021 إلى 15 أكتوبر من ذات السنة. وذلك في حدود الحصة المرخصة .

وكانت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات قد أصدرت قرارا  بتاريخ 21 يناير 2021، ينظم إستغلال الكوطا الممنوحة للمغرب، من التونة الحمراء، برسم السنة الجارية، إنسجاما مع اللوائح الوطنية، وتماشيا مع أحكام التوصيات الصادرة عن اللجنة الدولية للمحافظة على التونيات في المحيط الأطلسي.

ويحدد القرار مصايد التونة الحمراء بشكل دقيق. وذلك وفق إحداثيات معينة في المنطقة المتوسطية وكذا المنطقة الأطلسية، فيما أكد القرار السابق، أن الحصة المسموح بها برسم الموسم الحالي هي 3284 طن. حيث تم تحديد 3264 منها للصيد التجاري. في حين تم إفراد  20 طنا المتبقية للأبحاث العلمية، الرامية لتطوير قدرات البلاد، والتي ستقررها الإدارة وفقًا للالتزامات الدولية الخاصة بالمملكة المغربية في المجال .

وسجل القرار المنظم، أن إستغلال المصيدة، يبقى محصورا في الوحدات المحددة في لوائح اللجنة الدولية للمحافظة على التونيات في المحيط الأطلسي “إيكات” وكذا في نظام   ebcd لسنة 2021.  حيث يتعلق الأمر ب 18 مزربة و4 سفن مخصصة لصيد التونيات، والتي تفوق 40 مترا  على مستوى LHT، كما يؤكد القرار أن مراكب الصيد الساحلي وقوارب الصيد التقليدي يبقى ولوجها للمصيدة مرخصا بناء على الحصص المخصصة لهذه الأساطيل.

ويراهن المغرب على تحقيق المزيد من المكتسبات على مستوى مصايد التون. وهو الذي كان قد أطلق مند سنوات مخطط تهيئة مصايد التونة الحمراء، من أجل ضمان استغلال عقلاني ومستدام للتونة بشرق المحيط الأطلسي وبالبحر الأبيض المتوسط؛ وكدا المساهمة في الجهد الدولي الجماعي، لضمان تصحيح وضعية مخزون التونة في شرق المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط ، وتعزيز نظام التتبع من خلال احترام الإجراءات الوطنية والدولية للتدبير.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا