بوجدور .. أثمنة الأخطبوط تلامس سقف 77 درهما بأفتيسات

0
الصورة تقريبية من الأرشيف

إنطلقت فعاليات موسم الأخطبوط بالدائرة البحرية لبوجدور أمس السبت 02 يناير 2021، على وقع أثمنة معتدلة إلى متوسطة،  تراوحت بين 65 و77 درهما للكيلوعرام مع تسجيل إختلاف في الأثمنة بين نقط الصيد المنتشرة بسواحل الإقليم .

وأوضحت مصادر مهتمة ببوجدور، أن أعلى قيمة خلال عملية البيع الأولى ، تم تسجيلها بأفتيسات كاب 7 في حدود 77 درهما للكيلوغرام، متبوعة بسيدي الغازي ب 75 درهما ثم ميناء المدينة ب70 درهما ، فيما تأرجحت الأثمنة على العموم بالدائرة البحرية بين 65 و77 درهما ، بالنظر إلى الأحجام المحققة وجودة المصطادات وطراوتها .

وقد أثير الكثير من القيل والقال، حول الإختلاف الحاصل في الأثمنة المحققة بين الدائرة البحرية لبوجدور والدائرة البحرية للداخلة. هذه الآخيرة التي عرفت تسجيل أثمنة بيع مشجعة في أول أيام الموسم، والتي فاقت في عدد من نقط الصيد سقف 100 درهم للكيلوغرام.  حيث عزت المصادر المهتمة هذا التفاوث إلى السباق المحموم على المنتوج من طرف وحدات التجميد بالداخلة ،  إلى جانب طبيعة الصيد.

واوضحت  المصادر في ذات السياق، أن مفرغات الأخطبوط بالداخلة تعود في غالبيتها لتقنية الصيد بالقوارير “الغراف” ، أما ببوجدور فهي محصلة من عمليات صيد بإستعمال الكراشة لطبيعتها الحجرية من جهة، كما انها تعتبر موطنا قارا لعدد من الأصناف السمكية بما فيها الأخطبوط. وهو ما يؤثر شيء ما على المصطادات.

وكانت وزارة الصيد البحري قد خصت الدائرة البحرية لبوجدور  بحصة إجمالية من الأخطبوط في حدود 2800 طن ؛ موزعة على 1973 قارب صيد تنشط بإقليم بوجدور . حيث عادلت الكوطا الفردية المخصصة لكل قارب 1419 كيلوغرام،  سيتم صيدها وفق ترتيبات تنظيمية تم إقرارها من طرف مندوبية الصيد لضمان تدبير الكوطا بشكل امثل في الفترة الممتدة من فاتح يناير إلى منتصف أبرل القادم .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا