بوليف يبرز بلندن مؤهلات المغرب وإمكانياته في المجال المينائي والبحري

0

استعرض كاتب الدولة لدى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء المكلف بالنقل محمد نجيب بوليف يوم الخميس في لندن المؤهلات والإمكانات المينائية والبحرية التي يتوفر عليها المغرب كبوابة ولوج إلى أوربا يقع عند مفترق الطرق البحرية الأكثر أهمية في العالم .

وقال محمد نجيب بوليف في عرض قدمه خلال اللقاء الذي عقد بالعاصمة البريطانية بحضور سفير المغرب بالمملكة المتحدة عبد السلام أبو درار والأمين العام للمنظمة البحرية الدولية كي طاك ليم إن ” انخراط المغرب وإسهاماته في مختلف المجالات والأهداف الاستراتيجية للمنظمة البحرية الدولية يعكس التزام وإرادة المملكة لتقديم الدعم والمساعدة للمجتمع الدولي والمساهمة بالتالي في سلامة السفن وأمن الملاحة الدولية ومكافحة التلوث البحري ” .

وأضاف بوليف خلال هذا اللقاء الذي نظم في إطار دعم ترشيح المغرب لإعادة انتخابه في مجلس المنظمة البحرية الدولية بمناسبة الدورة الحادية والثلاثين للجمعية العامة لهذه المنظمة المقرر عقدها في الفترة ما بين 25 نونبر و 5 دجنبر في لندن أن التزام المغرب ” ليس مجرد خيار وإنما يفرضه الموقع الاستراتيجي للمملكة كبوابة ولوج إلى أوربا “.

وأكد أن المغرب يتوفر على واجهة بحرية تمتد على طول 3500 كلم من المحيط الأطلسي إلى البحر الأبيض المتوسط وهي تتيح العبور لما بين 20 إلى 25 في المائة من حركة نقل النفط والمواد البترولية عبر العالم و 20 في المائة من النقل الدولي للحاويات .

وأوضح أن المغرب يسهر في تدبيره لمجاله البحري وللمنشآت المينائية التي يتوفر عليها على احترام قواعد وإجراءات سلامة الملاحة البحرية كما يلعب بفضل المركب المينائي لطنجة المتوسط دورا محوريا في دعم وتعزيز النقل البحري في المنطقة المتوسطية إلى جانب مساهمته في تكريس الأمن وضمان حماية وإنقاذ الأرواح البشرية في منطقة يتسم فيها السياق الجيو سياسي بعدم الاستقرار .

وقال إن المغرب بذل خلال السنوات الأخيرة مجهودات كبيرة من أجل تطوير أنشطته البحرية والمينائية على طول سواحله مضيفا أن المملكة أضحت بفضل الاستراتيجية المينائية ل 2030 التي اعتمدتها تتوفر 42 ميناء منها 14 مفتوحة على التجارة الدولية .

وأشار إلى أن ميناء طنجة المتوسط الثاني الذي تم تدشينه في شهر يونيو الماضي مكن المغرب من الانتقال من الرتبة 83 إلى الرتبة 17 في تصنيف مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية مؤكدا أن المملكة أضحت بفضل هذه الموانئ مرتبطة ب 77 دولة من خلال 186 من الموانئ 38 منها في إفريقيا .

وكان المغرب قد انتخب كعضو في مجلس المنظمة البحرية الدولية برسم 2018 / 2019 وذلك في أعقاب الانتخابات التي جرت في الفاتح من دجنبر 2017 في إطار الدورة 30 للجمعية العامة للمنظمة التي احتضنتها لندن.

البحرنيوز: و.م.ع

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا