بينها البونيت والشرن ..إنتعاشة مهمة في مفرغات مراكب السردين بأكادير

0

سجلت أرصفة ميناء أكادير أمس الاثنين 14 شتنبر 2020، انتعاشة مهمة على مستوى مفرغات الصيد من الأسماك السطحية الصغيرة.

واستنادا إلى أرقام رسمية تتعلق بمفرغات مراكب الصيد الساحلية صنف السردين، أمس الاثنين بأرصفة ميناء أكادير، فقد بلغ حجم المفرغات، حوالي 130 طنا من الأسماك، محققة قيمة مالية تصل إلى 60 .330 626 درهم، بمعدل بيع متوسط بلغ 4.78 درهم للكيلوغرام.

وحققت مراكب الصيد الساحلي صنف السردين، مفرغات أسماك الأنشوبة، بحجم يصل إلى حوالي 110 طنا، بقيمة مالية بلغت 490 ألف درهم، وبمعدل بيع أقصى يصل إلى 6.90 درهم للكلغ. فيما بلغ معدل البيع المتوسط 4.66 درهم.

وحققت بعض مراكب السردين الأخرى حصيلة حوالي 8 أطنان من أسماك البونيت، بقيمة مالية بلغت حوالي78 ألف درهم، بمعدل بيع أقصى يصل إلى 10.10 درهم، و بمعدل بيع متوسط يفي حدود 10.03 درهم للكيلوغرام،. ووصل حجم مفرغات الصيد من صنف الإسقمري، أو كبايلا حوالي 15 طنا، بقيمة مالية محددة في حوالي 60 ألف درهم، وبمعدل بيع أقصى يصل إلى 6.90 درهم، و 4.19 درهم كمعدل متوسط.

وتراهن المديرية الجهوية للمكتب الوطني للصيد البحري، بميناء أكادير، على استمرارية انتعاشة نشاط الصيد البحري بسواحل المدينة، من أجل الحفاظ على القيمة المالية للأسماك السطحية الصغيرة. إذ إعتمدت نظام تثمين يقود إلى الاستقرار والتوازن، يرتكز على اعتماد سقف لأثمنة الأنشوبة المصرح بها. كما أن من بين الأمور الأخرى التي وجدت طريقها إلى التنفيذ، هي عمليات التصريح بالمصطادات السمكية المرتبطة بالتوقيع، وحملات المراقبة الروتينية، التي تعتمدها مصالح مندوبية الصيد البحري بأكادير.

و جاء في تصريحات مهنية متطابقة، أن مصيدة أكادير، قد جادت بحجم من الأسماك المختلفة، بين أسماك السردين، والأنشوبة بقالب جيد، و كدا أسماك الاسقمري، والبونيت و الشرن. كما أشارت في سياق متصل، أن التصريح المرتبط بالتوقيع، من شأنه أن يحدد الحجم الحقيقي للمفرغات من جهة. وهي العملية التي تصب في صالح البحار، من أجل الاستفادة من الضمان الاجتماعي، المرتبط بالتعويضات العائلة، والتعويض عن المرض، وكدا التقاعد.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا