تجار السمك بالداخلة يشددون على التجرد من الصراعات السياسية والحسابات الضيقة في ملف أثمنة السردين

0

دعت الجمعية المهنية لتجار السمك بالجملة بميناء الداخلة إلى إبعاد الصراعات السياسية والحسابات الضيقة عن ملف تثمين الأسماك السطحية الصغيرة بميناء المدينة، وذلك على خلفية النقاش الدائر حول رفع أثمنة السردين بميناء الداخلة، مسجلة ان هذه الصراعات  لا تمت بصلة لضوابط التثمين والتنافسية.

وأكدت الجمعية في بيان إستنكاري تتوفر البحرنيوز على نسخة منه ، دعمها لتثمين المنتوجات البحرية بطريقة صحية ومدروسة، منددة في ذات السياق بإقحام الصراعات السياسية المرتبطة بالاستحقاقات القادمة، والحسابات الضيقة، للتأثير على عجلة الاقتصاد بالمنطقة.

ودعت الجمعية المهنية لتجار السمك بالجملة بميناء الداخلة، وزارة الصيد البحري، إلى  فتح حوار جاد ومفتوح مع كافة المتدخلين في القطاع، مثمنة في ذات السياق تدخل وزارة الصيد البحري لضبط الأمور، والحفاظ على الصيرورة العملية المعتمدة في تداول الأسماك السطحية الصغيرة. فيما أشارت الجمعية، أنها تمثيلية مهنية قانونية لها صفتها وشخصيتها للدفاع عن مصالحها، والترافع عنها بدون وساطات.

وجدير بالذكر أن أثمنة السردين سجلت ارتفاعا بثلاثين سنتيم عن التسعيرة المعروفة و المحددة في درهمين و نصف، نزولا عند رغبة المهنيين الذين طالبوا بالزيادة في الأثمنة وتحقيق محور التثمين والتنافسية، لتغطية مصاريف الرحلات الطويلة و المكلفة ، إلا أن مشاورات مهنية، أرجأت موضوع الزيادة إلى ما بعد شهر رمضان المبارك، تفاديا للمضاربات التجارية، و خوفا من المس بالقدرة الشرائية للمستهلك المغربي، الذي يقبل بشراهة على أسماك السردين.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا