تعويض النيكرو .. حل إشكالية مراكب الشرق مرتبط بتحضير وتوقيع ملحق ثاني للإتفاقية 2017 (مندوبية الصيد بالناظور)

0

البحرنيوز : متابعة

أكدت إدارة الصيد عبر مندوبيتها بالناظور، بأن وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات قطاع الصيد البحري، لا ترى مانعا في تقديم تعويض الشطر الثاني للمراكب 11 لصيد الأسماك السطحية الصغيرة العاملة بميناء بني إنصار ورأس كبدانة، الذين لم يستفيدوا بعد من الشطر الثاني من الدعم المخصص لهذه الفئة .

وإشترطت وزارة الصيد لإنخراطها في هذه العملية ،  وفق مراسلة وجهها مندوب الصيد بالناظور إلى رئيس جهة الشرق ، تحضير وتوقيع ملحق ثاني لإتفاقية 14 ابريل  2017 ، لأن سريان مفعول هذه لإتفاقية حدد في مدة عامين 02 سنة 2017 و2018.  حيث إلتمس مندوب الصيد البحري بالناظور من رئيس جهة الشرق،  العمل على تحضير وتوقيع ملحق ثاني للإتفاقية  المذكورة ، حتى يتسنى للمراكب المتضررة من تأخر صرف الدعم ، الإستفادة من الشطر الثاني للدعم المقدم لفئة مراكب صيد الأسماك السطحية الصغيرة، بمنطقة البحر الأبيض المتوسط ما عدا ميناء طنجة، في إطار التفاعل بين الدلفين الكبير النيكرو ونشاط صيد الأسماك السطحية الصغيرة.

وتأتي مراسلة المندوبية لرئيس الجهة الشرقية، في إطار رفع مطالب أرباب مراكب صيد الأسماك السطحية الصغيرة، العاملة بميناء بني إنصار ورأس كبدانة، الذين لم يستفيدوا ، بعد من الشطر الثاني من الدعم المقدم لهم. وذلك  من اجل إقتناء شباك سينية جديدة طبقا لإتفاقية 14 أبريل 2017، لاسيما  في ظل ما تعانيه هذه الفئة من هجمات الدلفين الكبير على  شباكهم ومعداتهم البحرية.

وكان رئيس مجلس جهة الشرق فد أكد أن الجهة، وحرصا منها على تلبية طلبات كافة أرباب المراكب المستوفين للشروط المحددة بالإتفاقية، والذين إستفادوا من الدعم لمرة واحدة فقط تضيف،  فقد عمدت إلى إخبار لجنة التتبع بهذه الإشكالية، وحثها على إتخاذ المبادرات الضرورية لحلها . كما بادرت الجهة إلى برمجة إعتمادات مالية بميزانيتها برسم سنة 2020 ،من أجل تغطية مساهمتها في أفق موافقة الأطراف المتعاقدة على إبرام ملحق تعديلي.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا