جمعية المتوسط تعقد جمعها العام وعينها على مواجهة تحديات قطاع الصيد بطنجة

0

عقدت جمعية المتوسط للصيد التقليدي بطنجة أمس الجمعة23 دجنبر 2016 بقاعة الاجتماعات التابعة لغرفة التجارة والصناعة والخدمات جمعها العام لتجديد أعضاء المكتب بإنتخاب عبد السلام الهزاط رئيسا للجمعية.

وجاء تجديد المكتب بعد ان تمت تلاوة التقريرين الأدبي والمالي والمصادقة عليهما بالإجماع من طرف الحاضرين للأشغال الجمع العام الذي ينعقد في ظل مجموعة من التحديات التي تعترض قطاع الصيد التقليدي بطنجة ،  حيت الرهان على الإنتقال إلى الميناء الجديد للصيد وأفق تسييره وكدا إشكالية التامين على قوارب الصيد ومعها شرائح البحارة التي تشتغل في ظروف تحتاج لإلتفاتة حقيقية من طرف مسؤولي الشان المحلي.

وحسب “شابو محمد البشير” الكاتب العام للجمعية  فإن تجديد دماء المكتب هو بهذف  إضفاء دينامية جديدة على قطاع الصيد التقليدي إنطلاق من توحيد صفوف المهنيين لرص الصف المهني في افق مجابهة مجموعة من التحديات التي تعترض تطور القطاع بالواجهة المتوسطية .

وسجل  الكاتب العام للجمعية على ان الجمع يأتي في ظروف تطبعها الإستعدادات للإنثقال إلى ميناء الصيد الجديد حيث ضرورة الترافع على تسيير مرافق هذا المرفق الهام من طرف المهنيين،  سواء من طرف الجمعيات المهنية أوالتعاونيات المهنية ومعه الإنخراط في خلق مزيد  من المشاريع المدرة للدخل مستقبلا لخلق نوع من الإستقلالية المالية بعيد عن الدخلاء وكدا المتربصين بالقطاع من “صحاب الشكارة”.

و لم يغفل الكاتب العام للجمعية  المخاوف التي أصبحت تسيطر على الوضع المهني جراء تراجع المخزون السمكي وتعايش مجموعة من الظواهر الغير مقبولة، في ظل إنتشار الصيد الغير مقنن نتيجة الرحلات الغير محسوبة لعشرات القوارب، التي تغير مناطق صيدها بطرق غير قانونية قادمة من نقط صيد مختلفة سيما في موسم صيد سمك أبو سيف.

وفي ذات السياق  أكد الكاتب العام للجمعية أن الفوضى التي أصبح ميناء طنجة  يعيش على وقعها اليوم ، نجمت عنها سلوكات دخيلة على الميناء، منها سرقة متاع مهني الصيد التقليدي في غياب تام للأمن داخل هده المعلمة الاقتصادية ،  اضافة إلى رغبة هؤلاء المنتسبين للميناء بإنشاء جمعيات صيد التقليدي لإعادة الإستفادة داخل المرفق الجديد رغم إستفادتهم من  مرافق أساسية بنقط التفريغ التابعين لها حسب تصريحه.

إلى ذلك ثمن “شابو محمد البشير”  ما وصفه بتفاعل و تعاون مهني الصيد مؤخرا من خلال تثمين المصطادات ومحاربة السوق السوداء، كما هو الشأن  للإخطبوط داخل سوق السمك بالميناء ،خصوصا و نحن بفترة صيد هدا النوع من المصطادات بعدما كانت سابقا نسبة التثمين لهذا النوع من الأحياء المائية  معدومة ، أصبح مهنيو الصيد التقليدي يثمنون منتوجاتهم من الاخطبوط بنسبة 90 في المائة داخل سوق السمك على حد تعبيره .

تبقى الإشارة إلى ان تشكيلة مكتب الجمعية ضمت إلى جانب عبد السلام الهزاط الذي يشغل مهمة الرئيس ، نائبين له هما ، محمد فرتيل الشرقاوي و و كرم محمد ، هذا في وقت عادت فيه  مهمة الكاتب العام  لشابو محمد البشير الذي ينوب عنه كل من أحمد احميمد و أحمد المزوري ، فيما أمسك حقيبة أمانة المال جمال هراندو الذي ينوب عنه كل من الخمسي اقريقز ، وعبد الواحد  فضلا عن أحمد قنجاع ، في حين إتخد المكتب خمسة مستشارين هم على التوالي مصطفى بن عياد ،محمد الدعلو ، محمد بوطاهر ،ابراهيم الشقاف ،البجاوي مصطفى ، محمد أومناد .

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا