ساكنة المنطقة رقم 1 على موعد مع مياه الشواطئ بشروط

0

يتطلع رواد الشواطئ  إلى معانقة مياه البحر إنطلاقا من يوم الخميس 25 يونيو 2020 بالمنطقة رقم 1، التي تعرف المرحلة الثانية من تخفيف الحجر الصحي . غير أن  هذه المعانقة لن تكون كسابق عهدها ، وإنما ستكون محكومة بمجموعة من الإجراءات والتدابير، التي ستقيد حرية المصطافين إنسجاما مع الظروف التي فرضها كوفيد 19.

وكشفت تقارير إعلامية أن السلطات العمومية عمدت إلى تعميم قرار على الولاة والعمال، ينص على فتح الشواطئ على الساعة الثامنة صباحا، واغلاقها على الساعة السادسة مساء. كما تنص ذات المدكرة على ضرورة  احترام التباعد الإجتماعي، بإعتماد مسافة فاصلة  محددة في 6 أمتار بين المصطافين.

وفي ظل ذات الإجراءات ستجد مجموعة من الخدامات التي ظلت تبرز على الشواطئ مع حلول الصيف ، كأنشطة  موسمية موازية، تشغل الكثير من اليد العاملة التي تختار الإستثمار في تقديم مجموعة من الخدمات ، ستجد نفسها غير مرحب بها على الشواطئ. كما هو الشأن لكراء الكراسي والمظلات إلى جانب خدمات أخرى ، إلى أن يتم إصدار قرار يرخص لذلك..

وستكون  عناصر الأمن الوطني والدرك الملكي والقوات المساعدة، بأعداد متزايدة بالشواطئ ، لمراقبة كل صغيرة وكبيرة ، للوقوف على أي خرق للتدابير المتخذة، في ظل جائحة كورونا. حيث المطالبة بالتطبيق الصارم  لإجراءات  التباعد،  واحترام مسافة الأمان  بما يضمن السلامة الصحية للمصطافين.

وعرفت الشواطئ في الأيام الأخيرة سلسلة من حملات النظافة وتسريح الرمال، من طرف مصالح الجماعات المحلية، حيت الرهان على إستقطاب زوار ينعشون الحركة السياحية الشاطئية، وما سيراف ذلك من دينامية على الإقتصاديات المحلية  في ظل لتخفيف قيود الحجر الصحي المفروضة في إطار حالة الطوارئ الصحية المعمول بها بالمملكة لمواجهة جائحة فيروس كورونا.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا