سفينة الشريف الإدريسي تخضع لأشغال الصيانة والإصلاح بميناء أكادير

1

تخضع سفينة البحث العلمي الشريف الإدريسي التابعة للمعهد الوطني للبحث العلمي لأشغال الصيانة، بالورش الجاف بميناء أكادير، مباشرة بعد عودتها من مهمة علمية قادتها إلى السواحل الجنوبية.

ويراهن المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري، على الإصلاحات الجوهرية المميزة لسفينته العلمية ” الشريف الإدريسي “، من خلال الدقة والكفاءة في القيام بأشغال الصيانة، والترميم الصحيح لهيكل السفينة، ولكافة الأدوات، والأليات المتواجدة في السفينة. حيث عهدت أعمال الصيانة، والإصلاحات إلى فريق متخصص، يتوفر على خبرة واسعة في التعامل مع مثل هذه السفن.

وتتلخص أشغال الصيانة المتميزة التي ستخضع لها السفينة العلمية ” الشريف الإدريسي” بالورش الجاف بميناء أكادير، في التخلص من التلفيات، وأشكال التكسير، ومعالجة الأعطال. هذا فضلا عن إزاحة الصدأ، واعتماد مختلف أشكال الأعمال المعدنية، والفولاد. 

كما ستعرف أشغال الصيانة، معالجة مختلف المشكلات التي تعوق حركة السفينة، أو مزاولة مهامها بالشكل الصحيح، على مستوى ألياتها انطلاقا من المحرك، وإلى غاية القيام بكافة خدمات التركيبات الميكانيكية،. وإدخال التجديدات المتعلقة بدعم الأمان والسلامة. وكدلك  لتوفير بيئة العمل والمردودية العلمية للطاقم العلمي للسفينة.

وأكدت مصادر مأذونة في تصريح لجريدة البحرنيوز، أن السفن العلمية التابعة للمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري، تخضع بشكل دوري لخدمات نموذجية على مستوى الإصلاحات، والصيانة. حيث أن ” الشريف الإدريسي ” مباشرة بعد عودتها من مهمة علمية، قادتها إلى السواحل الجنوبية للمملكة، تم رفعها بالورش الجاف بميناء أكادير. وذلك من أجل الخضوع إلى أشغال الصيانة الكبيرة، من طرف شركة معتمدة. إذ أن مدة الأشغال ستمتد إلى أزيد من شهر كامل.

وكان  طاقم البحرنيوز قد إنتقل إلى الورش الجاف بميناء أكادير، حيث  عاين عن قرب  أعمال، وأشغال الصيانة، والإصلاحات التي تخضع لها السفينة العلمية ” الشريف الإدريسي”.

البحرنيوز : متابعة

تعليق 1

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا