سلطات الداخلة تتمهّل في إتخاذ قرار يقضي بتسلم مهاجرين تم إجلاؤهم من المياه الموريتانية

0
الصورة من الأرشيف

قالت مصادر البحرنيوز بالداخلة أن سفينة تجارية لنقل المحروقات توقفت منذ صباح هذا اليوم قبالة مياه لاساركا ، وعلى متنها عشرات المهاجرين السرين،  تحاول تسليمهم للسلطات بالداخلة، هذه الآخيرة التي تتمهل في أخذ قرار يقضي بتسلم  المهاجرين. وذلك في إنتظار موافقة السلطات المركزية بالرباط .

ووفق إفادة المصادر فإن سلطات الداخلة إأبدت نوعا من الإمتناع  في  تسلم 35 مرشحا للهجرة السرية ، تم إجلاؤهم من طرف السفينة التجارية، لكون هذه الآخيرة قدمت المساعدة لهؤلاء الأشخاص بالمياه الموريتانية. و تتساءل سلطات الداخلة عن الأسباب التي منعت سفينة المحروقات من تسليم المهاجرين للسلطات الموريتانية،  مادامت أن العملية تمت على مستوى مياه هذه الدولة الشقيقة ،  بإعتبارها الجهة المخول لها التحقيق في الحادث وملابساته .

وإلى حدود منتصف نهار اليوم الإثنين 28 أكتوبر 2019 ، لازالت السفينة القادمة من الجنوب في إتجاه الشمال ، متوقفة بمياه الداخلة، تنتظر تسوية الأمر مع السلطات المغربية. فيما تؤكد المعطيات القادمة من المدينة أن السفينة أجلت المهاجرين الأحياء،  تاركة وراءها عددا من الجتث لمهاجرين أخرين لقوا حتفهم في هذه الرحلة غير المرخصة بسواحل موريتانيا .

وفي موضوع متصل أعلنت منظمة الهجرة الدولية، أن نحو 83 ألف مهاجر غير نظامي وصلوا أوروبا بحرا، في الأشهر العشرة الأولى من 2019. كما أكدت  ذات المنظمة  أن نحو ألف و80 مهاجرًا ولاجئًا لقوا مصرعهم غرقا أثناء عبورهم البحر الأبيض المتوسط إلى أوروبا في الفترة نفسها. وفي الفترة نفسها من 2018، وصل 97 ألفًا و765 مهاجرا ولاجئا إلى شواطئ أوروبا عبر المتوسط، فيما لقي ألف و971 آخرين مصرعهم غرقا أثناء محاولة العبور.

ووفق التقرير نفسه، تدفق نحو 45 ألفًا و105 مهاجرين غير نظاميين، في الأشهر العشرة الأولى من 2019، صوب اليونان، أي ما يزيد عن نصف إجمالي الوافدين، سجلت خلالها 70 حالة وفاة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا