سيدي إفني .. خافرة أيت باعمران تجنب 40 مهاجرا سريا الغرق بسواحل الإقليم

0


تدخلت مصالح مندوبية الصيد البحري بسيدي إفني عشية اليوم الأربعاء 13 أكتوبر 2021، عبر فريقها في الإنقاذ على مستوى الشاطئ الأبيض، لتقديم المساعدة لعدد كبير من المهاجرين السريين كانوا في وضعية قاب قوسين أو أدنى من الغرق الوشيك.

وأفادت مصادر مأذونة في تصريحها لجريدة البحرنيوز، أن فريق البحث وإنقاذ الأرواح البشرية التابع لمندوبية الصيد البحري بسيدي إفني، انطلقت على عجل من ميناء المدينة نحو نقطة بحرية معينة على مستوى سواحل سيدي إفني، من أجل التدخل لإنقاذ مجموعة من المهاجرين السريين المنحدرين من إفريقيا جنوب الصحراء، على متن قارب مطاطي (زودياك ). حيث أن طاقم خافرة الإنقاذ تمكن من إجلاء حوالي 40 مهاجرا سريا بينهم نساء، و أطفال.

وأشارت ذات المصادر أن مختلف السلطات سارعت إلى ميناء سيدي إفني، من أجل معاينة عملية إجلاء المهاجرين السريين من خافرة البحث و الإنقاذ ” أيت باعمران “.  حيث جرت العملية في ظروف جيدة تحت إشراف مندوبية الصيد البحري بميناء سيدي إفني، وبتنسيق أكيد مع باقي السلطات الأخرى، التي تكفلت بنقل المصابين إلى المستشفى الإقليمي بالمدينة، والباقي إلى مراكز الإيواء، في انتظار إخضاعهم للتحقيق في محاضر رسمية، حول ظروف تواجدهم على متن قارب مطاطي بالمياه المغربية، و الحسم في مصيرهم.

وكانت فرقاطة البحرية الملكية “سيدي إفني ”  هي الأخرى قد انطلقت فور علمها بوجود مهاجرين سريين منحدرين من إفريقيا جنوب الصحراء، نحو النقطة المحددة التي كان يتواجد بها القارب المطاطي الذي يحمل حوالي 40 من المهاجرين بينهم أطفال، و نساء.

 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا