طرفاية .. إطلاق أشغال تهيئة وتوسعة سوق السمك بالجملة بكلفة مالية تقدر ب 5 ملايين درهم

0

تواصل إدارة المكتب الوطني للصيد بجهة العيون-الساقية الحمراء، أشغال توسيع بناية سوق بيع السمك بميناء طرفاية، وذلك في سياق برنامج تأهيل وصيانة التجهيزات والبنيات التحتية للتسويق لتستجيب لمعايير الصحة والسلامة.

 وقال  ”الزروالي خطاري”، المدير الجهوي للمكتب الوطني للصيد بجهة العيون-الساقية الحمراء، في تصريح خص به جريدة “البحر نيوز”، أن الظرفية الراهنة تفرض توسعة سوق السمك بطرفاية، بعد أن بات أكثر جاذبية للعديد من مراكب الصید بالجر والخيط، بالتزامن مع الموسم الشتوي لصيد الأخطبوط برسم سنة 2021، وما حققه من رقم معاملات مالية. كما أوضح في ذات السياق أن هذا السوق، كان يستقبل منتوجات قوارب الصيد التقليدي، وبات مؤهلا أيضا لاستقبال منتوج الصيد الساحلي، لاسيما منتوجات وحدات شباك الجر والتي سيكون لها أثر إيجابي على نوعية الأسماك التي تنعش السوق المحلي والوطني.

 وأكد المندوب الجهوي، أن عملية تهيئة و وسعة سوق السمك بطرفاية، تروم توفير شروط الصحة والسلامة لتسويق المنتجات السمكية، والظروف الملائمة لاشتغال المهنيين، وكذا المساهمة في ضمان تموين منتظم من الأسماك لفائدة الساكنة على المستوى المحلي والوطني، وفق رؤية وطنية لتطوير شبكة من أسواق السمك على المستوى الوطني، تماشيا مع استراتيجية المكتب الرامية إلى تحسين ظروف تسويق منتجات الصيد.

 وتقدر عملية تهيئة هذه المنشأة التسويقية لمنتجات البحر، ب (5 مليون درهم)، ممتدة على مساحة 820 متر مربع، وستبلغ المساحة الإجمالية للسوق بعد إعادة التهيئة 1692 متر مربع، ستعرف إحداث عدة فضاءات منها بالخصوص، قاعة لاستقبال منتجات الصيد (فرز ، وزن)، وقاعة للتسويق، وأخرى لتجميع المشتريات السمكية، فضلا عن عدد من التجهيزات والمرافق الإدارية والصحية ناهيك عن (غرف مبردة)، ومرافق سوسيو- مهنية وتقنية.

 وأكد المسؤول الجهوي، أن الأثر الإقتصادي والإجتماعي لعملية تهيئة هذه المنشأة، یهم تحسين الممارسة التجارية والإقتصادية لتجار السمك، باعتبار هذه الشريحة تساهم في الرفع من النسیج الإقتصادي والإجتماعي لقطاع الصید، كما تساهم أيضا في خلق تنمية محلية.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا