طرفاية .. تحديات تجارة السمك بالجملة تجمع الزروالي بمصالح إدارية وهيئات مهنية بالميناء

0
Jorgesys Html test Jorgesys Html test

إحتضنت قاعة الاجتماعات بإدارة المكتب الوطني للصيد بطرفاية، اليوم الخميس 6 يناير 2022، اجتماعا جمع “خطاري الزروالي“، المدير الجهوي للمكتب الوطني للصيد بجهة العيون-الساقية الحمراء، مع ممثلي الهيئات المهنية المحسوبة على تجارة السمك و مهنيي قطاع الصيد البحري، وحضره، مسؤول إدارة المكتب الوطني للصيد بميناء طرفاية، وممثل السلطة المحلية قائد الميناء، و مندوب الصيد البحري، وممثل الصيد التقليدي عن دائرة طرفاية بالغرفة الأطلسية الجنوبية.

ووصفت مصادر مهنية في تصريحات متطابقة لــجريدة “البحرنيوز“، اللقاء بالإيجابي والهام، خصوصا وأن اللقاء تداول حول التحديات الأمنية التي تواجه مهنيي الصيد وتجار السمك بالمرفق التجاري، الذي سيتعزز بأبواب أوتوماتيكية في المستقبل القريب، فيما تم التأكيد على إحترام قنوات البيع وإدخال المنتوج بشكل مباشر إلى سوق السمك في إشارة لمحاربة التهريب ، حيث تم التركيز على منع نقل الأخطبوط من القوارب إلى مستودعات الكاشتورات على مستوى قرية الصيد أمكريو، والذي تحول حوله الكثير من الشبهات.  إذ تم التشديد على أن تخليق الممارسة وحماية المهنيين سيكون لها إنعكاس إيجابي على النشاط المهني وتثمين المنتوج البحري.

وأكد  خطاري الزروالي المدير الجهوي للمكتب الوطني للصيد الذي ترأس اللقاء،  أن جميع الترتيبات قائمة لإنجاح عمليات البيع و الشراء بالفضاء التجاري، بالتزامن مع عرض المصطادات السمكية من منتوج الأخطبوط بسوق السمك بالجملة، ليمر الموسم الشتوي للإخطبوط في ظروف جيدة سمتها تكافؤ الفرص.

وتطرق الزروالي، إلى الظروف الإستثنائية التي تعيشها البلاد جراء الفيروس التاجي والمتحور سريع التنقل، مشددا على أن جميع الموارد البشرية واللوجيستية وضعت رهن الإشارة لتقديم الخدمات للمهنيين، مع ضرورة تفعيل البروتوكول الصحي بشكل مشدد وصارم وإلزامية استعمال الكمامات، والمعقمات والحفاظ على مسافات الأمان، والإبتعاد عن التجمعات حماية لرجال البحر بحارة و تجار ومستخدمي الإدارة، تجنبا لتفشي الفيروس.


وفي كلمة موازية أشار مندوب الصيد البحري بطرفاية، أن الظرفية تدعوا الجميع إلى المساهمة في إنجاح الموسم الشتوي لصيد الأخطبوط، في جو يطبعه التأخي، مراهنا على تعاون ممثلي المهنيين بكل أصنافهم، مؤكدا على أن الإدارة و كافة السلطات المينائية تبقى رهن إشارة المهنيين في إطار الإحترام المتبادل.

يذكر ان اللقاء كان قد شهد  تقديم الإطار الجديد “شاكر الراحل”، الذي عين مسؤولا إقليميا على رأس إدارة المكتب الوطني للصيد بطرفاية، ودعوة الجميع إلى العمل معه وفق مقاربة تشاركية بناءة، بحكم العلاقة التي تجمع إدارة المكتب الوطني للصيد بمهنيي قطاع الصيد البحري والهيئات التي تمثل قطاع تجارة الأسماك.

Jorgesys Html test Jorgesys Html test

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا