طرفاية.. عملية إنقاذ ناجحة تجنب مركب الصيد أميمة 2 الجنوح بسواحل الإقليم

0

ف

أفلحت المجهودات التي قادتها السلطات المتداخلة في قطاع الصيد البحري أمس الأحد 6 نونبر 2020 على مستوى سواحل ميناء طرفاية، في إنقاذ مركب صيد بالخيط واجه صعوبات، رغم الظروف الجوية السيئة التي سجلتها السواحل المغربية، من سرعة الرياح، وارتفاع الموج إلى حدود 5.5 أمتار.

وأكدت مصادر عليمة على الدور الكبير التنسيقي، بين مندوبية الصيد البحري بميناء المرسى بالعيون، والمندوبية الفرعية بميناء طرفاية، ومركز الإنقاد ببوزنيقة، و البحرية الملكية، ما ساهم في تجنيب مركب الصيد بالخيط المسمى ” أميمة 2 ” من حادث جنوح أكيد، بعدما لم يتبقى له سوى مسافة قليلة من اليابسة، قدرتها المصادر في أقل من ميل واحد.  وهو ما استعصى على خافرة إنقاذ الأرواح البشرية المنطلقة من ميناء العيون ” الدشيرة “، وخافرة إنقاذ الأرواح البشرية ” طرفاية ” المنطلقة من ميناء طرفاية، فضلا عن فرقاطة البحرية الملكية، من الوصول إلى غاية النقطة التي يتواجد بها مركب الصيد الساحلي” أميمة 2 ” الذي كان يعاني من عطل على مستوى المحرك.

وساهمت المجهودات التي بدلها طاقم المركب المعني من جهته من تجنب فاجعة إنسانية بكل المقاييس، بعد انجراف المركب لمسافات قريبة جدا من اليابسة،. إذ وبعد اعتماد رمي أكثر من فأس في البحر، تمكن المركب من الثبوت في نقطة معينة. وأبعد الخطر بشكل مؤقت. فيما استمرت مساعي مندوب الصيد البحري بالعيون، وكدا بطرفاية بالتواصل مع مركز بوزنيقة، والبحرية الملكية. حيث تم الاعتماد على مركب صيد أخر” مولاي أحمد ” الذي تمكن من الوصول إلى غاية نقطة تواجد مركب” أميمة 2 “، بحكم حجمه الصغير، وتمكنه الاقتراب أكثر من اليابسة. حيث تم قطر المركب المنكوب، إلى غاية مشارف ميناء طرفاية. حيث ينتظر اليوم الاثنين 7 نونبر 2020 تحسن أحوال الطقس، ورفع حالة إغلاق الميناء للسماح له بالولوج إلى الأرصفة. 

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا