طلبة يطلقون مشروعا لتحويل قشور الكروفيت إلى منتجات بلاستيكية حيوية

0
الصورة من ميناء أكادير

أطلق مجموعة من طلبة الجامعة الفيتنامية “ترا فينه”، مؤخرا، مشروعا لتحويل المخلفات المائية من مناطق الزراعات المائية إلى منتجات بلاستيكية حيوية. وذلك في مبادرة تروم حماية البيئة من هذه المخلفات.

وقال نجوين فونغ خان الطالب في السنة الرابعة في قسم التكنولوجيا الكيميائية في جامعة “ترا فينه” والمتزعم للمجموعة ،إنه “منذ عام 2018 ، أردت الاستفادة من المخلفات التي تتيحا مزرعة عائلته المتخصصة في إنتاج الجمبري ، والممتدة على ستة هكتارات،  لإنتاج منتجات بلاستيكية حيوية”. ووفقا لهذا الناشط البيئي، يجب على مربي الأحياء المائية إزالة الشوائب بانتظام من الأحواض، بما في ذلك قشور الجمبري كل أسبوعين.

بالمقابل تعرف الموانئ المغربية، وكذا الكثير من المناطق التي تنشط بها عمليات معالجة الكروفيت، وغيرها من المنتوجات البحرية الشبيهة والقابلة للإستغلال البعدي، التخلص العشوائي من هذه المخلفات ، بما تثيره من مشاكل  تضر بجمالية المرفق والبيئة عموما، بسبب الروائح النتنة التي تنتج عنها . 

ومع بروز بعض المبادرات على المستوى الوطني الرامية لإستغلال جلود ومخلفات الأسماك، سواء في الصناعات الجلدية، أو غير من المنتوجات الجديدة ، يبقى السؤال العريض متى تتخلص حاويات الأزبال وكذا مطارح النفايات ، من الكميات الكبيرة التي تفد عليها من قشور المنتوجات البحرية؟ حيث يبقى المجال مفتوحا امام طلبة والباحثين من أجل التفكير الإيجابي في إستغلال هذه المخلفات، التي تشكل المادة خام بإعتبارها قابلة للتدوير والمعالجة، لإستخراج منتجات قابلة للإستعمال .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا