طنجة : حالة إستنفار في أوساط الدرك البحري بعد إنتحار أحد عناصره بسلاحه الوظيفي

0

إهتز ميناء طنجة المتوسط في الساعات الأولى من يوم أمس الأربعاء، على وقع حادث إنتحار عنصر في جهاز الدرك البحري بطنجة المتوسط، بواسطة سلاحه الوظيفي داخل سيارة الخدمة بمحيط الميناء، وذلك لأسباب تبقى مجهولة.

ووفق تقارير إعلامية محلية فالعنصر الدركي هو برتبة رقيب،  ويبلغ من العمر 26 سنة، وهو تابع لفیلق الدرك الملكي المتحرك
العامل بمیناء طنحة المتوسط، في إطار الدعم والمراقبة الأمنیة الخاصة للھجرة السرية.

 وفتحت السلطات المختصة تحقيقاتها في النازلة  لمعرفة ملابسات الحادث الذي اثار إستنفارا كبيرا في الأوساط المحلية، فيما تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا