قطاع الصيد البحري بالصحراء يغري المستثمريين الإماراتيين

0

قام القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة بالعيون، “عيسى البلوشي”، رفقة مجموعة من رجال المال والمستثمرين الإماراتيين، صباح اليوم الثلاثاء 9 يناير 2021 بزيارة لميناء المرسى بالعيون، للوقوف على الاستثمارات ومؤهلات الصيد البحري والمينائي بالإقليم، ناقشوا من خلالها مع رؤساء المصالح الخارجية لوزارة الصيد البحري بالمنطقة، فرص الاستثمار المتاحة في قطاع الصيد البحري بالجهة.

وعبر القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة بالعيون، “عيسى البلوشي”، عن اهتمام دولة الإمارات العربية الكبير، بالإستثمار بهده الجهة الصاعدة، ورغبتها في المساهمة في الدينامية الاقتصادية، التي تعرفها الأقاليم الجنوبية للمملكة. مع اغتنام مختلف الفرص الاستثمارية، لاسيما في قطاع الصيد البحري، بعد ما عاينه وفد المستثمرين من حجم المشاريع الصناعية السمكية بالمرسى.

وسلط القنصل العام لدولة الإمارات العربية المتحدة بالعيون،  الضوء على دور التحفيز في جذب الاستثمار، من خلال مواكبته وإطلاعه على ما يتوفر عليه ميناء المرسى بالعيون، من بنيات تحتية ستغري وفق منظوره المستثمرين الإماراتيين لإنشاء مشاريعهم بالقطاع البحري.

وفي كلمة بهذه المناسبة، أكد “مصطفى مرجان“، مندوب الصيد البحري بالعيون، أن هذا اللقاء يهدف إلى تعزيز أفضل للعلاقات الاقتصادية بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المغربية، سيما في مجال الصيد البحري، الذي يتبوأ مكانة مهمة في الاقتصاد الوطني. وأكد أن زيارة الوفد الإماراتي للمرسى، مكنتهم من الإطلاع عن كثب على المشاريع، التي يتم تنفيذها في قطاع الصيد البحري، والتي ستتم ترجمتها في المستقبل إلى فرص حقيقية لخلق فرص الشغل والثروة.

وأبرز مصطفى مرجان، أن جهة العيون – الساقية الحمراء، تتوفر على رأسمال بحري مهم، ما يمنحها أفضلية تنافسية واضحة، بالنظر إلى موقعها الجغرافي، ووفرة مواردها الطبيعية، فضلا عن احتضانها لبنيات تحتية مخصصة للأنشطة البحرية. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تنفيذ مشاريع كبرى للبنيات التحتية البحرية، وتثمين منتوجات البحر وتربية الأحياء البحرية، في إطار برنامج التنمية المندمجة، الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وفي هذا الصدد، أبرز “خطاري الزروالي“، المدير الجهوي للمكتب الوطني للصيد، خلال زيارة الوفد الإماراتي لسوق السمك، أن قطاع الصيد البحري، يشكل المصدر الرئيسي للتنمية السوسيو-اقتصادية في الجهة، كما أعرب في ذات السياق، أن جهة العيون تتوفر على بنيات تحتية مهمة في القطاع البحري. ما سيساهم في إعطاء فرصة للاستثمار الأجنبي فيه. ونوه الزروالي، بالتطور الذي عرفه مجال تسويق وثتمين المنتوجات البحرية خلال السنوات الأخيرة في الأقاليم الجنوبية للمملكة، معربا عن رغبته في تطوير الجانب التسويقي ، من خلال الإنفتاح عن أسواق جديدة، مثل دولة الإمارات العربيةالمتحدة.

وترمي زيارة ممثلي المستثمرين الإماراتيين إلى التعرف عن قرب، على الفرص الاستثمارية التي يوفرها المغرب، كما يسعى الوفد الإماراتي، إلى أخذ صورة واضحة عن الجهود المغربية المبذولة لاستقطاب المستثمرين بجهة العيون -الساقية الحمراء، والتعرف على المؤهلات المتوفرة في كل القطاعات، و خاصة قطاع الصيدالبحري، والتعاطي معه بشكل يعكس طموحات وتوجهات القيادة العليا في البلدين الشقيقين.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا