مصلحة النظافة بميناء أكادير .. مجهودات مسترسلة لموجهة التدفق الكبير للنفايات خلال شهر الصيام

0

تواصل مصلحة النظافة التابعة للوكالة الوطنية للموانئ بأكادير صنع الحدث، من خلال التعبئة والإنخراط الدائم من أجل تنظيف الأحواض المائية، وكدا الأراضي المسطحة في مختلف جوانب الحزام المينائي.

ورفعت مصلحة النظافة من وثيرة اشتغالها لجمع النفايات المختلفة، ووضعها في الحاويات المخصصة، ونقلها بواسطة الشاحنات إلى مطرح المدينة، مساهمة منها في جهود التصدي لانتشار الأزبال بميناء أكادير، رغم الظرفية الاستثنائية التي تمر منها البلاد جراء الفيروس التاجي كورونا، وكدا توازي الأيام مع شهر رمضان الكريم. هذا الشهر الذي يعرف استهلاك كبيرا للأسماك. حيث أن مختلف المستودعات التي تشتغل على تنقية الأسماك وخاصة صنف القيمرون، أصبحت تنتج أضعاف الكميات من القشور، مقارنة مع الأيام العادية.

وتجوب شاحنات عمال النظافة صباحا وعشية كل يوم، مختلف جوانب الحزام المينائي لجمع النفايات والأكياس البلاستيكية المتراكمة داخل الحاويات، المطروحة على مستوى الأرصفة والنقاط التي تسجل رمي النفايات، وبقايا الأسماك.  إد يتم تفريغ الحاويات من البقايا وقشور القيمرون في الشاحنات، ويتم تنقية ذات الحاويات من جديد، لتكون في أتم الجاهزية.

وتضطلع مصلحة النظافة بميناء أكادير بمهامها، التي هي محط إشادة وتقدير دائم من قبل مستعملي ميناء المدينة، وجميع الفعاليات المهنية، في امتثال تام لتدابير الإجراءات الاحترازية اتجاه الفيروس التاجي كوفيد 19. حيث أن ارتفاع وثيرة أشغال تنظيف البيئة المينائية، نابع من عزم وقوة وإصرار في الجهود المبذولة، لتأمين السلامة الصحية للمهنيين، ومستعملي ميناء المدينة. وذلك حفاظا على النظافة وعلى جمالية المرفق الاقتصادي، وفق ما جاء في تصريح أحد المهنيين لجريدة البحرنيوز.، والذي أكد أن قطاع النظافة بالميناء تجند وعبأ موارده البشرية واللوجيستيكية خلال شهر رمضان الأبرك.

وفي سياق متصل، كشفت مصادر مطلعة، أن مصلحة النظافة اتخذت، مع حلول شهر رمضان الأبرك، مجموعة من الاحتياطات العاجلة، للتعامل بجدية مع أي ارتفاع طارئ أو محتمل لكمية النفايات ، مسجلة أن العاملين يبذلون كل ما في وسعهم لتجنب تراكم النفايات وبقايا الأسماك، كما تعبئ وتجند الإمكانيات والوسائل اللوجستية الضرورية لهذا الغرض. وذلك  حرصا على نظافة وهدوء المكان وانتظامه.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا