معهد تكنولوجيا الصيد البحري بالعيون يفتح أبوابه للبحارة الراغبين في التكوين في السلامة البحرية

0

أعلنت إدارة معهد تكنولوجيا الصيد البحري بالعيون، إلى علم كافة المترشحين من البحارة المسجلين بمندوبية الصيد بالعيون، الراغبين في التكوين في مجال السلامة البحرية برسم الموسم الدراسي 2022_2021، أن عملية التسجيل ستنطلق ابتداء من اليوم الإثنين 20 شتنبر 2021.

وجاء في إعلان إدارة المؤسسة، الذي إطلعت جريدة “البحر نيوز”، على مضامينه، أن فترة التسجيلات البحرية، التي تستهدف البحارة الراغبين في الإستفادة من التكوين بالتدرج في شعبة الميكانيك والصيد مستوى التخصص والتأهيل، ستستمر إلى غاية يوم 15 أكتوبر 2021. حيث شددت الوثيقة على ضرورة جلب المترشحين لملف، يضم مجموعة من الوثائق، من بينها شهادة التلقيح ضد فيروس كوفيد-19، أو ما يعادلها، على أن يتم تحديد تاريخ انطلاق الدراسة بشكل رسمي بالمؤسسة في وقت لاحق.

وقال مولاي إسماعيل الخبير مدير معهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعيون، في تصريح لــجريدة “البحرنيوز”، أن الأهداف الكبيرة التي تلعبها المؤسسة وتراهن عليها، هو تطوير المهارات الأساسية لرجال البحر، نحو تحسين وضعيتهم وتعزيز كفاءاتهم والرفع من مستوى دخلهم. وذلك عبر الإرتقاء في العمل وتنمية روح المسؤولية، بالنسبة للمستويات التأهيلية والتخصص في شعبتي الصيد والميكانيك.

وأوضح الخبير أن المؤسسة، هي حريصة على تعزيز أهدافها، في توفير يد عاملة مؤهلة في قطاع الصيد البحري بالطرق الحديثة السريعة والفعالة، التي تساهم في اكتساب المهارات اللازمة والمعتمدة في القطاع. إذ تسعى إدارة المعهد إلى ضمان استمرارية تطوير المعارف البحرية، في مهنة الصيد البحري، لتوسيع دائرة المستفيدين وترسيخها ضمن مكونات منظومة التكوين المهني البحري.

وتراهن إدارة معهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعيون، على تقديم الإضافات الكبيرة لرجال البحر، من خلال تكوين البحارة المهتمين بترقية وضعيتهم المهنية، وتطوير كفاءاتهم، وبلورة التجربة المكتسبة لديهم، باعتبارها الحلقة الأساسية نحو تنمية المعارف وصقلها بالشكل المطلوب.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا