منشور جديد يدعو الدول لتوحيد الجهود لضمان إستدامة قطاع الصيد

0
New fishing vessel safety publication launched

 تم يوم الخميس 3 شتنبر 2020 إصدار منشور جديد أعدته المنظمة البحرية الدولية ومنظمة العمل الدولية ومنظمة الأغذية والزراعة بعنوان “توحيد الجهود لتشكيل قطاع صيد الأسماك في الغد”. حيث  سيساعد الكتيب الجديد في تعزيز العمل الآمن واللائق في قطاع مصايد الأسماك من خلال تطبيق المعايير الدولية وضمان إستدامة هذا القطاع، الذي يحضى بأهمية كبيرة على مستوى التنمية وخلق فرص الشغل والغداء في العالم. 

ويقدم المنشور لمحة عامة عن الاتفاقيات الدولية الأربعة الرئيسية، الملزمة الخاصة بمصايد الأسماك، يتعلق الأمر باتفاقية كيب تاون المنظمة البحرية الدولية (2012)، واتفاقية المنظمة البحرية الدولية (1995) بشأن التدريب وإصدار الشهادات وموظفي سفن الصيد (STCW-F)، واتفاقية منظمة العمل الدولية (2007) بشأن العمل في صيد الأسماك (C188)، واتفاقية ( 2009) اتفاقية منظمة الأغذية والزراعة بشأن تدابير دول الميناء، لمنع ردع الصيد غير المشروع وغير المبلغ عنه وغير المنظم والقضاء عليه (PSMA).

وتعزز هذه الإتفاقيات سلامة سفن الصيد، وسلامة الصيادين، وتدريب الصيادين وعمليات الصيد المسؤولة والآمنة. فيما عمدت الجهات الناشرة للمنشور الجديد، تقديم الإرشاد لصانعي السياسات وصانعي القرار،  في قطاعات مصايد الأسماك والبحر والعمل، لتشجيع التصديق على هذه الإتفاقيات وأدوات الصيد المذكورة.

ونظرًا لأن الصيد لا يزال أحد أخطر المهن في العالم، شددت الجهات المذكورة، على وجوب تطوير القطاع ليصبح أكثر استدامة. حيث يهدف المنشور الجديد إلى مساعدة الحكومات على الوفاء بالتزاماتها تجاه هدف التنمية المستدامة 8 المرتبط بتعزيز النمو الاقتصادي المستدام والشامل والعمالة الكاملة والمنتجة، والعمل اللائق للجميع ؛ والهدف 14 المتعلق بحفظ المحيطات والبحار والموارد البحرية واستخدامها على نحو مستدام، لتحقيق التنمية المستدامة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا