آسفي .. الدرك البحري يفكك شبكة لتهجير البشر عبر المسالك البحرية

1

فككت مصالح الدرك الملكي البحري باسفي شبكة لتهريب البشر بالمدينة ، بعد ان أوقفت مؤخرا أحد افراد هذه المنظمة، على خلفية التحريات والأبحاث التي أطلقتها منذ شهر شتنبر 2020 ، عند  العثور على قارب صيد مسروق  الحامل لإسم“الحياينة 2”، جانح بأحد الشواطئ الصخرية البدوزة، والذي تم التأكد من كونه كان مرشحا للإستعمال في الهجرة السرية.

وفشلت محاولة تهجير البشر، بسبب تعرض القارب  لتقب في هيكله. فيما لم يتم العتور حينها على أي مرشح للهجرة السرية.  لكن الابحاث خلصت إلى كون بعض المتورطين في تنظيم العملية ، ينتمون إلى مدينة اسفي. وتم التوصل إلى هويتهم، وبعد مسايرة ضبطهم لم يتم القبض عليهم، ليتم إصدار مذكرة وطنية  لتعقبهم.

ووفق إفادة محلية، فإن عملية الإستنطاق مع الظنين الموقوف، أكد المنسوب إليه، كما أكد وجود عناصر أخرى تم التوصل إلى هويتهم. كما القي القبض على صاحب سيارة النقل (هوندا)، الذي نقل المهاجرين من المدينة إلى شاطئ البدوزة،  حيث تم  تقديم الموقوفين  على أنظار  العدالة يوم  28 فبراير 2021 .

وكان  قارب الصيد “الحياينة 2” قد إختفى في ظروف غامضة من مرفأ الصويرية القديمة، ليتم العتور عليه جانحا بسواحل سيدي بوشتا التابعة لمنطقة البدوزة بإقليم آسفي، حيث تقدم مجهز القارب والمسجل تحت رقم 6822/ 7 بملحقة مندوبية الصيد البحري بالصويرية القديمة،  بشكاية للدرك الملكي البحري، حول اختفاء قاربه، الذي كان مرابطا بقرية البحارة الصيادين بميناء الصويرية القديمة، ليتتم على إثرها فتح تحقيقات لفك لغز اختفاء قارب الصيد، بعد الإشتباه في إرتباط النازلة بعملية سرقة منظمة.

تعليق 1

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا