آسفي .. فقدان بحار للصيد التقليدي في حادث مآساوي بسواحل الإقليم

0
الصورة من الأرشيف

 أعتبر بحار للصيد التقليدي في عداد المفقودين مساء اليوم الأربعاء 1 أبريل 2020 بسواحل آسفي ، بعد إنقلاب قارب كان على متنه في رحلة صيد، قبالة مياه سيدي بنكرارة بسواحل الإقليم.

 وأفاد مراسل البحرنيوز بآسفي  محمد العكوري ، أن المعطيات الأولية تؤكد ان البحار كان على متن قارب للصيد التقليدي يعرف في العرف البحري بالمنطقة ب”العنيبرة”، التي تحمل إسم العروسة والمرقمة ب 7/6704، لكونه كان مصاحبا لقارب آخر من نوع السويلكة ،  يحمل إسم “نوارة” والمسجل تحت رقم 7/6900 ، وذلك في رحلة صيد غرب ميناء اسفي قبالة مياه سيدي بنكرارة.

 وأضاف المصدر أن القارب بعد الإنتهاء من عملية الصيد وتفريغ المصطادات إلى جانب تحميل الشباك إلى القارب المساعد “العنيبرة”،  الذي كان على متنه البحار الضحية. هذا الآخير الذي طلب قيد حياته ، يد المساعدة من زملائه الأربعة، الذين كانوا على متن قارب “نوارة” ينهم رفيق له بالقارب.  وقفز  إليه أحد البحارة، ليفقد بذلك قارب العنيبرة توازنه، وينقلب نتيجة حجم الحمولة من مصطادات ومعدات. تم بعدها إنقاذ أحد البحارة، فيما لم تستطيع المجهودات التي بدلها طاقم الصيد في إنجاد البحار الثاني، لاسيما مع نزول الظلام وصعوبة الرؤايا بالمنطقة.

  وتلقت مندوبية الصيد البحري في تمام الساعة الثامنة والنصف من مساء اليوم، إتصالا من ربان قارب “نوارة”، يفيد من خلاله بوقوع حادث، وفقدان بحار طالبا بذلك مدّ يد المساعدة، ليتم تبليغ السلطات الأمنية والدركية، حيث تحركت عناصر هذه الأخيرة على متن طرادة تابعة للدرك البحري إلى مسرح الحادث ، غير ان المجهودات المبدولة لم تسفر عن أي نتيجة تذكر بخصوص البحار المفقوذ.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا