أكادير .. أشغال إنتشال سفينة “إبن سيناء” متواصلة وهذه أهم المراحل التي تم رسمها لتيسير المهمة

0

لازالت أشغال رفع سفينة الصيد في أعالي البحار الغارقة بحوض ميناء أكادير مستمرة، دون انقطاع، حيث تسارع الشركة التي فازت بصفقة رفع السفينة من عمق الحوض الزمن، لتحقيق كفاءتها في مثل الأشغال المنوطة بها.

وتجرى أشغال إنتشال سفينة الصيد في أعالي البحار إبن سيناء من حوض ميناء أكادير، وفق  استراتيجية عملية، تدارستها مصالح قبطانية ميناء أكادير، وسمحت بإعتمادها كونها تتجاوب مع التدابير و الإجراءات المعمول بها، في مثل حالات غرق السفن داخل الأحواض المائية، حيث ستتم الأشغال حسب مراحل مضبوطة، بداية من استخدام الحقائب الهوائية تحت أجزاء السفينة، وفق حسابات ضرورية في انتشال السفن من قبل التوازن ومثانة السفينة الغارقة في المراحل المختلفة، للطفو لتحقيق أهداف عملية في قمة الدقة المتطلبة، مبنية على جانب تعيين كتلة السفينة ووضعية مركز الثقل، وتعيين عناصر التحميل الحجمي للسفينة المعنية في المقال.

وتلعب المعلومات عن وضعية السفينة الغارقة قبل الكارثة، دورا هاما في مفارز خدمة إنتشالها، من مثل التصميم ومخططات حمولتها، وفحوى الصحف الملاحية الدورية الخاصة بالأليات، فضلا عن وصف تام لمكان غرق السفينة مع الدلالة إلى العمق المتوفر، مع ضرورة الإطلاع على ملخص الأرصاد الجوية، التي يجب أن تعكس خصائص أنظمة الرياح والأمواج وخاصة جانب ارتفاع المد والجزر وشفافية المياه.

ويتمثل تصميم مشروع إنتشال سفينة الصيد في أعالي البحار إبن سيناء، في مراحل تستوجب بالضرورة القصوى توفر حالة المد الأقصى، ومحاولة موازنة الحقائب الريحية، من كل الجوانب مع مراعاة الميلان الطولي، والعرضي وحالة انغماس السفينة في عمق الحوض، وتنفيذ البحث بالغوص عن مكان الفتحات brèches  والتشققات لإقفالها و سدها، و محاولة رفع السفينة نسبيا إلى السطح وسحبها، على مقربة من الرصيف، والقيام بفحص داخلي للسفينة حول وجود أعطاب، وإمكانيات إفراغ حمولة خزانات الوقود، وباقي الأليات والوسائل في اتجاه تخفيف وزن السفينة، واستخدام مضخات شفط المياه من جميع غرف السفينة. هذا مع الحفاظ على عملية نفخ الحقائب الهوائية، وتثبيت السفينة إلى الرصيف، والإستعانة برافعة قوية لتعويمها وتثبيتها بعد إفراغ المياه من جميع غرفها.

وتستمر عمليات رفع المياه الثقيلة وكشطها ونقلها للتصفية داخل شاحنات صهريجية معدة لدلك. وتحافظ شركة المناولة على السدود العائمة لمنع انتشار التسربات خارج دائرة عمليات انتشال سفينة ابن سيناء الغارقة داخل حوض ميناء أكادير، كما أنه تعتمد علامات واضحة للسفينة الغارقة في الحوض، وأيضا فوق الرصيف مع تسيج موقع وجود أليات العمل، وتفعيل الحراسة الديمومة.

 

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا