أكادير .. المراقبة تتصدى لتهريب الألاف من القوارير البلاستيكية المُعدّة لإستهداف الأخطبوط

0

تمكنت مصلحة المراقبة بمندوبية الصيد البحري بأكادير من التصدي لعملية إدخال كمية كبيرة من القوارير البلاستيكية إلى البحر، لاستعمالها في استهداف الأخطبوط قبيل انطلاق الموسم الصيفي 2021، كانت موضوعة بعناية في مكان بالقرب من الرصيف العائم الخاص بقوارب الصيد التقليدي.

وأوضحت مصادر مأذونة في تصريحها لجريدة البحر نيوز، أن العملية التي نفذتها مصلحة المراقبة بمندوبية الصيد البحري بميناء أكادير، في توجه يرمي تطبيق القوانين، ومحاربة الظواهر غير القانونية من قبل التهريب، واستعمال أليات صيد، غير مسموح بها، إد مكنت العملية من حجز حوالي 600 كيس مملوءة بالقوارير البلاستيكية، كانت مخبأة بعناية فائقة بالرصيف العائم الخاص بقوارب الصيد التقليدي على مستوى الرصيف 6-.

ولم يكن في حسبان مستعملي القوارير البلاستيكية، حملات المراقبة الروتينية التي تفعّلها مصلحة المراقبة بمندوبية الصيد البحري بميناء أكادير، ولا التوقيت أيضا الذي استغله المتورطون في ساعات مبكرة، حوالي ( الثالثة صباحا ) لنقل القوارير الموضوعة داخل أكياس بلاستيكية، في انتظار نقلها واستعمالها بسواحل المدينة، رغم عدم قانونيتها، و خطورتها على البيئة البحرية، لأنها قوارير كانت قد استعملت من قبل في تعبئة زيوت الطبخ، و زيوت التشحيم.

وقد تم نقل حمولة الأكياس البلاستيكية والمقدرة حسب ذات المصادر بحوالي 10000 من القوارير المملوءة بالإسمنت ومعدة للاستخدام في البحر، إلى مندوبية الصيد البحري في انتظار تحديد توقيت إتلافها، كما تم أيضا بالمناسبة تحرير محضر مفصل بالواقعة، وفتح بحث حول المتورطين الرسميين في هده النازلة.

و جدير بالذكر أن أساطيل الصيد المختلفة، استعدت للموسم الصيفي لصيد الأخطبوط 2021 الذي ينطلق بتاريخ 16 يونيو 2021 على مستوى السواحل المغربية.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا