أكادير .. لوغزال يراهن على توحيد الصف المهني في الطريق نحو غرفة الصيد

0

يقود محمد لوغزال رسميا لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار عن الصيد الساحلي في استحقاقات غرفة الصيد الأطلسية الوسطى، حيث وفي كلمة له لجريدة البحرنيوز، أن هناك هوة بين المهنيين، ومن الضروري تجاوز هده الهوة، وإعادة الثقة في الساحة المهنية عبر تكثيف التواصل وتوحيد الرؤيا، والعمل على تجاوز الإشكالات من أجل تحقيق النتائج المنشودة.

ودعا محمد لوغزال الذي كان يتحدث للبحرنيوز، أنه يجب تغليب النظرة الإيجابية نحو توحيد الصف المهني، واستثمار المكتسبات المحققة بفضل الاستراتيجية الملكية أليوتيس. إد على امتداد العقد الأخير، وبالرغم من عدة أحداث ظرفية، أكد قطاع الصيد البحري مركزه كقطاع رئيسي عرف تطورا وانتشارا كبيرا علاقة بالإقتصاد الوطني برؤية استشرافية. حيث أن الدينامية التي كرستها أنشطة الصيد البحري، والتحولات العميقة والسريعة التي يسجلها القطاع ككل، والفرص الاستثمارية الكبيرة المتاحة، تسمح للصيد البحري بتغذية طموحات مهمة تستند على القيم الأساسية ونقاط التمايز والتفاضل.

ومن جانبه صرح ماهر ابراهيم مهني ومرشح ضمن لأئحة الأحرار عن الصيد الساحلي للبحرنيوز، أن الميزة الأكثر أهمية للمغرب، تكمن في قطاع الصيد البحري بفضل تنوع ثروته السمكية وتنوع أصنافه وروافده وتأثيراته على المستويين الإفريقي والأوربي. ومن شأن السياسة الطموحة المتبعة في القطاع، تطوير القدرات والإمكانات الجديدة، وتحسين كل مكوناته بشكل اعتباري و جلي، وعلى الأخص تعميق الثقافة المهنية وتطوير المردودية. وذلك انسجاما مع التوجهات العامة المتبناة في التنمية المستدامة، مؤكدا على أن الرهان أصبح أكبر على التمثيلية المهنية لغرفة الصيد الأطلسية الوسطى القادمة، لتكريس الإمكانيات القطاعية الحقيقية، والعمل على تمييزها في بيئة مستقبلية شديدة التنافسية.

وأوضح ماهر ابراهيم أن الاستحقاقات القادمة لغرفة الصيد البحري الأطلسية الوسطى، ستفرز تمثيلية جديرة بالاهتمام، مضطلعة بحس المسؤولية للعب الدور الطلائعي، والانتقال من الوضعية الاستشارية، إلى الوضعية التي تجعلها فعالة أي الغرفة، ومساهمة في طرح الرؤى الاستراتيجية، والتصورات المستقبلية.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا