أكادير.. مصالح المندوبية تواصل حملاتها التحسيسية ضد كوفيد 19 بالميناء

0

أشرفت مصالح مندوبية الصيد البحري بأكادير طيلة أيام الأسبوع، على تنفيذ حملات تحسيسية لفائدة مهنيي الصيد البحري، ومستعملي ميناء المدينة، لتوعية بحارة الصيد التقليدي، والساحلي، وأعالي البحار بمخاطر فيروس كورونا المستجد. وذلك في إطار الالتزام بالتدابير التي تم اتخاذها، للحد من تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد، ومن أجل الحرص على ضمان ظروف السلامة والوقاية للبحارة.

وأكد إدريس التازي مندوب الصيد البحري بأكادير، في تصريح لجريدة البحرنيوز، أن الحملة تهدف إلى توجيه البحارة، بضرورة اتخاد الاحتياطات اللازمة، للوقاية من فيروس كورونا. إذ يتم خلا هده الحملات، حث البحارة على احترام معايير السلامة خلال الظرفية الاستثنائية التي تعيشها البلاد. 

وأوضح المصدر في ذات السياق، أن وزارة الصيد البحري حريصة على التنسيق مع جميع التمثيليات المهنية بميناء المدينة، وكافة السلطات المعنية، لرفع درحة الوعي من خلال التحسيس. هذا مع الحرص على اعتماد النظافة والتطهير، والتعقيم بشكل دوري، واستعمال الوقاية، واتخاد كافة التدابير الاحترازية داخل الميناء، وبالفضاء التجاري للبيع الاول،  وكذا على مستوى سوق السمك الخاص بالصيد التقليدي، ناهيك عن ظهر مراكب الصيد المختلفة.

وقامت مصالح المندوبية خلال جولاتها بالحزام المينائي يؤكد مندوب الصيد،  بحث البحارة على احترام مسافة الأمان، واستعمال الكمامات للحد من انتشار الفيروس. وتم أيضا توزيع مجموعة من المنشورات، التي توضح الطرق السليمة، لتجنب كوفيد 19.  كما تم أيضا توزيع عدد من الملصقات، التي لقيت طريقها إلى واجهة غرف القيادة بمراكب الصيد.

وجاء في تصريحات مهنية متطابقة، أن الحملات التحسيسية، والتوعوية بميناء المدينة، هي بمثابة دروس السلامة، التي يستفيد منها البحارة، في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد جراء كوفيد19. فيما إعتبرها آخرون بمثابة خارطة الطريق، نوح الحد من انتشار الفيروس بين رجال البحر.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا