إرتفاع الطلب يرفع قيمة مفرغات الصيد في الواجهتين المتوسطية والأطلسية

0

سجلت الموانئ الواقعة على البحر الأبيض المتوسط، انخفاضا بنسبة 3 في المائة خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2021 في مفرغات الصيد الساحلي والتقليدي، لتصل إلى 9354 طنا، بينما ارتفعت قيمتها بنسبة 23 في المائة لتصل إلى 312.7 مليون طن. 

وكانت مؤشرات رقيمة قد رصدت بالمقابل زيادة طفيفة في حدود  1 في المائة، على مستوى مفرغات الصيد الساحلي والتقليدي التي إستقبلتها الموانئ الأطلسية عند منم ماي 2021 مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية، وذلك بحجم إجمالي بلغ  404.546 طنا ، بقيمة مالية  قاربت 3.33 مليارات درهم.  ما يعكس تطورا مهم على مستوى القيمة بذات الموانئ ، بلغ 29 في المائة.

وأشار المكتب الوطني للصيد أن قيمة المنتجات المفرغة من الصيد الساحلي والتقليدي، التي تم تسويقها خلال الخمسة أشهر الأولى من سنة 2021، شهدت ارتفاعا بنسبة 28 في المائة، مسجلة نحو 3.6 مليارات درهم. فيما تؤكد الإنتعاشة التي تعرفها مختلف موانئ المملكة في الآونة الآخيرة إستمرار  الأرقام  في التحرك على منحى الإرتفاع .

ويعزى التطور المهم الذي تعرفه القيمة المالية لمفرغات الصيد، إلى التحسن الحاصل في مناخ الأعمال، والإقتصادات الدولية التي تسير في إتجاه التعافي في ظل التراكمات التي تحققها حملات التلقيح ، اوالتي أعاد الروح إلى النشاط السياحي ، ومعه  الإقبال المتزايد على المنتوجات البحرية، حيث من المقرر أن تعرف الإحصائيات المرتبط بصادرات المغرب من منتوجات الصيد في إتجاهات مختلفة،  تحسنا ملموسا على مستوى القيمة مقارنة مع السنة الماضية، فيما يعول الفاعلون المهنيون على مزيد من التحسن على مستوى التثمين محليا وكذا على المستوى الدولي، بما ينعكس إيجابا على مساهمة القطاع في الإقتصاد الوطني .

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا