الإستغلال العشوائي للصدفيات بسواحل طرفاية يحرك هيئات بيئية وحقوقية.. والسلطات تدخل على خط الظاهرة

0

تمكنت السلطات الإقليمية وعناصر الدرك بسرية إقليم طرفاية، يوم السبت 30 يناير 2021، من توقيف مجموعة من الأشخاص بمنطقة (تولكت)، بالساحل الشمالي لإقليم طرفاية، إثر شكايات تقدمت بها جمعيات تهتم بالبيئة.

وأوضح عزيز اليوبي منسق الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة على الثروة و حماية المال العام، أن عددا من الأشخاص باتوا يستغلون سواحل إقليم طرفاية الغنية، بالثروات الحيوانية والسمكية، من أجل تدميرها بشكل عشوائي، من قبيل الصدفيات. وهو الأمر الذي يتنافى مع المواثيق والأعراف الوطنية والدولية.

وأضاف المصدر نفسه، أن مصالح الدرك الملكي والسلطات الإقليمية، فور إشعارها بالظاهرة، حلت بعين المكان، لتتمكن من توقيف المتورطين والإستماع إليهم، في محاضر قانونية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وكذا حجز مجموعة من المعدات التي كانت تستعمل في العملية.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا