الخلية الجهوية للإرشاد البحري تختتم أسبوعها التوعوي حول الصيد المسؤول ببوجدور

1

  إختتمت الخلية الجهوية للإرشاد البحري بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعيون، يوم الجمعة 29 يونيو 2018 أسبوعها التوعوي الذي إستهدف بحارة بوجدور بأهمية الصيد الرشيد والمسؤول، وذلك بشراكة مع مندوبية الصيد البحري ومركز التأهيل المهني البحري ببوجدور.

وركزت الحملة التوعوية التي إستغرقت  أسبوعا كاملا على توعية البحارة بأهمية الموارد و الثروات البحرية، و الحفاظ عليها واستدامة استغلالها، من خلال  شرح مبادئ الصيد المسؤول و تطبيقه، و الالتزام باحترام البيئة البحرية المترابطة باحترام قوانين الصيد البحري .

    وحسب تصريح الخبير مولاي إسماعيل مدير المعهد التكنولوجي للصيد البحري بالعيون لجريدة البحر نيوز، فإن حملات التوعية المماثلة تعتبر ظاهرة اجتماعية مهنية سليمة ومطلوبة، تتفق مع ما تتمتع  به الساحة المهنية من تقدم وتطور. كما أنها تمثل تجاوبا مع ما تشير إليه استراتيجية اليوتيس في الرفع من مستوى الوعي العام للبحارة ، مما يدعم مبادرة المعهد التكنولوجي و مندوبيات الصيد البحري و إصرارهم في إنجاحها بالشكل المطلوب.

   وتابع الخبير مولاي اسماعيل، أنه يجب العمل على القيام بتخطيط سليم لمثل هذه الحملات، وإتباع الأسس الصحيحة والخطوات العلمية والعملية التي تساعد على نجاحها، مبرزا في ذات السياق أن التخطيط  لمثل هذه المبادرات يجب أن يكون بعد دراسة دقيقة للوضع القائم حاليا، وكيف كان في الماضي، وما هي التوقعات المستقبلية المبنية على البحوث والإحصاءات والدراسات؟ مع ضرورة مراعاة أن التخطيط لحملات التوعية في قطاع الصيد البحري، يجب أن يخضع لدراسة مستفيضة للخطوات التي يجب إتباعها. وذلك للتعرف على المشكلة موضوع الدراسة، وأهدافها العملية التخطيطية، والوسائل التي يمكن من خلالها الوصول إلى المهنيين المستهدفين  من بحارة ، بأيسر وأسهل الطرق خاصة في الحملات الإقتناعية التي تهدف إلى تغيير الاتجاهات والسلوك .

   من جانبه عبر عقا معزوز رئيس الخلية الجهوية للإرشاد البحري بالعيون ، أن حملة التوعية المهنية المتبنية تحت شعار  “لنغير سلوكنا “، تهدف إلى الرفع من مستوى الوعي العام لدى البحارة، وتعزيز مشاركة الفئات المستهدفة من الجمعيات الفاعلة في القطاع ، و كدا البحارة الممارسين ،و المجتمع المدني في التحسيس بالمخاطر التي تهدد الثروة السمكية الوطنية ، كما هو الشأن لاستعمال الشباك المحظورة دوليا ، و التي تهدد البيئة البحرية حتى في حالة فقدانها في البحر ، باعتبارها الوحش القاتل حسب عقا معزوز.

 كما أن التعريف بمثل الممارسات المشينة ، و تقوية الثقة المعرفية لدى المستهدفين يؤكد عقا معزوز،  تدخل في إطار الرفع من مستوى الوعي،  مما يساهم في تحديث المجتمع المهني ، و يساعد في قبول الأفكار و الأنماط السلوكية الحديثة الصحيحة التي ترمي إلى محور الاستدامة ، و تعجل في تأسيس عملية تنمية التفكير المهني الايجابي، لتضييق الفجوة المستقبلية من ناحية الإقناع ، و التغلب على أساليب العناد الذي يبديه البعض في تمسكهم بالسلوك القديم و عدم الرغبة في التغيير .

   وشملت الحملة التحسيسية إلى جانب استعمالات آليات الصيد ، الأحجام و الأصناف القانونية المسموح بصيدها واستهدافها ، و المصايد و المناطق المرخص باستغلالها ، و الإذعان لفترات الراحة البيولوجية. فيما لقيت الأيام الأولى من البرنامج التي امتدت من 25 يونيو الى 29 يونيو 2018، تجاوبا و استحسانا من المعنيين في ميناء المدينة و قرى الصيد بكل من لكراع ، و أكطي لغازي، سيما في ظل  الجهود الاتصالية والتواصلية، الهادفة الى تغييرات إدراكية و توجهية و سلوكية لدى المستفيدين.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



تعليق 1

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا