الداخلة .. مفرغات الصيد تسجل إرتفاع على مستوى الحجم والقيمة في سنة 2019

0

بلغ حجم عمليات تفريغ المنتجات السمكية بميناء الداخلة، ما مجموعه 605.34 مليون طن بقيمة إجمالية ناهزت 2.25 مليار درهم، وذلك حسب مُعطيات قدمتها مندوبية الصيد البحري بالمدينة.

وسجَّلت عمليات تفريغ الأسماك زيادة بنسبة 0.82% (من حيث القيمة) و2.93% (من حيث الوزن) مُقارنةً بسنة 2018، التي بلغ خلالها الحجم الإجمالي لعمليات التفريغ نحو 587.58 مليون طنّ بقيمة بلغت أزيد من 2.23 مليار درهم. وأضاف المصدر ذاته، أنَّ حجم عمليات تفريغ سمك السردين سجَّل -خلال السنة المنصرمة- ما مجموعه 200 ألف طنّ، بقيمة معاملات بلغت 341 مليون درهم.

وخلال العام الماضي، بلغ عدد وحدات الصيد البحري 3521 وحدة، من بينها 3272 للصيد التقليدي، و150 الصيد بالخيط، و75 لصيد السردين، و24 للصيد في أعالي البحار.

ويساهم ميناء الداخلة، الذي يُعدُّ الأهم من نوعه على المستوى الوطني، بشكلٍ كبيرٍ في عملية التنمية السوسيو-اقتصادية بجهة الداخلة – وادي الذهب. وخلال سنة 2019، شكَّل إنتاج الجهة نسبة 47% من الإنتاج الوطني للصيد البحري و34% من حيث القيمة.

كما تزخر الجهة بمُؤهلات كبرى في مجال الصيد البحري، حيث تُمثّل 65% من المؤهلات الوطنية القابلة للاستغلال، التي تتكوَّن من 80% من الأسماك السطحية و20% من الأسماك القاعية.

ويستفيد قطاع الصيد البحري بجهة الداخلة–وادي الذهب من بنيات تحتية مهمة (بميناءين والثالث في طور الإنجاز وسوق للسمك و06 قرى للصيد التقليدي مجهزة بأسواق للسمك ومركز للتأهيل المهني البحري ومركز جهوي للمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري).

ويتكوَّن القطاع من 89 وحدة لتجميد وتثمين المنتوجات البحريَّة، و03 وحدات لشحن القشريات الحيَّة وأربعة مراكز لشحن الصدفيات، ووحدة لإنتاج دقيق وزيت السمك، بالإضافة إلى 06 وحدات لإنتاج الثلج، و11 مزرعة لتربية الأحياء البحريَّة، ووحدة للتصبير و05 وحدات أخرى في طور الإنجاز.

البحرنيوز: وكالات

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا