العيون.. شبح بؤرة معامل الفراولة يدفع نحو إغلاق وحدات التصبير والتجميد بالمرسى

0
الصورة تقريبية من الأرشيف

 بدأ الوضع يتحول لقلق حقيقي بمدينة المرسى بالعيون، بعد أن توالت عملية إكتشاف مصابين بفيروس كورونا، ليرتفع عدد المصابين إلى 14 مصابا.  ما دفع بسلطات المنطقة إلى التعجيل بإغلاق جميع معامل التصبير ووحدات التبريد ، إلى حين إخضاع العاملات والعمال لتحاليل مخبرية، والتأكد من خلوهم من الفيروس، خشية إستنساخ ما بات يعرف ببؤرة معامل الفراولة في معامل السمك بالمنطقة.

وتسارع مختلف السلطات المتدخلة بجهة العيون الساقية الحمراء الزمن، من أجل محاصرة انتشار الوباء بالمنطقة، التي تتسم بكثرة الحركة في ظل نشاطها الصناعي والبحري. لاسيما وأن  المدينة تستعد للمرور إلى المرحلة الثانية من تخفيف حالة الحجر الصحي.  وذلك من خلال اعتماد مجموعة من التدابير، يبقى أبرزها المطاردة الإستباقية للوباء، من خلال الإنطلاق في إخضاع عينات جميع العاملين للتحاليل المخبرية. والعمل على إلزام جميع المخالطين بالبقاء في منازلهم للحد من إنتشار العدوى.

ومن المنتظر ان يتم ترحيل الحالات  14 في إتجاه المستشفى الميداني بمدينة بنكرير المخصص لإستقبال الحالات المصابة بالفيروس التاجي، للخضوع لفترة علاجية  تماشيا مع البروتوكول العلاجي الذي اتخذته الدولة، إلى حين شفائها من  الفيروس.  خصوصا وأن هذا المستشفى الذي تتم إدارته بشكل مشترك من قبل الأطباء المدنيين والعسكريين، هو  يوفر حسب الجهات المسؤولة، شروط الإقامة الملائمة والمتابعة الطبية المناسبة.

وأعلنت مصالح وزارة الصحة صباح اليوم  أن 6 جهات في المغرب، تقاسمت  92 من الإصابات الجديدة المؤكدة بفيروس “كوفيد-19″، بين السادسة من مساء أمس والعاشرة من صباح اليوم الثلاثاء. 14 حالة منها، قد تمركزت بجهة العيون الساقية الحمراء. ليرتفع بذلك عدد الحالات المسجلة بهذه الجهة إلى 54 حالة مؤكدة.

أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا