العيون .. مصالح المندوبية تواصل حملات التحسيس من أجل بحر خال من الحوادث

0

تتواصل بميناء المرسى بالعيون، فعاليات الحملة التوعوية التحسيسية المنظمة لفائدة البحارة ومهنيي الصيد البحري حول أهمية السلامة البحرية.

أعوان مندوبية الصيد البحري بالعيون، باشروا أمس الجمعة 19 فبراير 2021، خلال عملية الفحص التقني لمراكب الصيد الساحلي،  تحسيس البحارة بأهمية اتخاذ الإجراءات والتدابير الوقائية، للحد من حوادث البحر والحفاظ على الأرواح البشرية، لاسيما توعيتهم بضرورة إرتداء الصدريات ذاتية النفخ، من الجيل الجديد، وإبراز دورها الهام في الحفاظ على السلامة البحرية.

وأوضح، مصطفى مرجان مندوب الصيد البحري بالعيون، في تصريح لـجريدة “البحرنيوز”، أن الحملة التي تتواصل على قدم وساق وبتنسيق مع مؤسسة معهد التكنولوجيا للصيد البحري بالعيون، هي تندرج ضمن استراتيجية السلامة البحرية، التي يشرف عليها قطاع الصيد البحري التابع لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، و تغطي مجموع موانئ ونقط الصيد التابعة للدائرة البحرية بالعيون.

وأكد مندوب الصيد، على أن الهدف من الإستراتيجية، هو أن تكون جميع مراكب و قوارب الصيد البحري مجهزة بهذا النوع من الصدريات، التي لها مزايا عديدة، من بينها إمكانية ارتدائها لفترة طويلة، وسهولة استعمالها في حالات الطوارئ، فضلا عن توفرها على صفارة إنذار يمكن اللجوء إليها في حالات الضرورة.

وعاينت  “البحر نيوز”، بعض الحالات الشادة لدى مراكب الصيد الساحلي و قوارب الصيد التقليدي بميناء العيون، الغير ملتزمة بإجراءات السلامة البحرية المفروضة، رغم حملات التحسيس والتوعية، و هو ما يستدعي مستقبلا تفعيل فرض ارتداء هذه الصدريات على البحارة، وجعل التوفر عليها شرطا ضروريا للسماح لها بمزاولة الصيد البحري وإجراء الفحص التقني الخاص.

فيديو إعلاني: الحوت بثمن معقول ففريكو دار الراحة تاسيلا أكادير



أضف تعليقا

الرجاء إدخال تعليقك!
الرجاء إدخال اسمك هنا